الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة سورة طه

[ ص: 176 ] -20-

سورة طه

12- قوله تعالى: فاخلع نعليك قال علي بن أبي طالب: كانتا من جلد حمار غير مذكى أخرجه ابن أبي حاتم ، وأخرج عن مجاهد قال: كانتا من جلد خنزير ، وقال: إنما أمر بخلعهما تواضعا وتعظيما للبقعة أخرجه ابن أبي حاتم عن عكرمة ورجحه ابن جرير ، فيستدل به على استحباب المشي حافيا في المساجد والبقاع الشريفة.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث