الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


فصل الخاء

ختمه يختمه ختما وختاما ، طبعه ، وعلى قلبه : جعله لا يفهم شيئا ، ولا يخرج منه شيء ، والشيء ختما : بلغ آخره ، والزرع ، وعليه : سقاه أول سقية .

وككتاب : الطين يختم به على الشيء ، والخاتم : ما يوضع على الطينة ، وحلي للإصبع كالخاتم والخاتام والخيتام ( والخيتام ) والختم ، محركة ، والخاتيام ، ج : خواتم وخواتيم ، وقد تختم به ، ومن كل شيء : عاقبته ، وآخرته ، كخاتمته ، وآخر القوم ، كالخاتم ، ومن القفا : نقرته ، وأقل وضح القوائم ، وهو مختم ، كمعظم ، ومن الفرس الأنثى : الخلفة الدنيا من طبييها .

وتختم عنه : تغافل ، وسكت ، وبأمره : كتمه ، وتعمم ، والاسم : التختمة . وكمنبر : الجوزة تدلك لتملاس وينقد بها ، فارسيته ، تير ، والختم : العسل ، وأفواه خلايا النحل ، وأن تجمع النحل شيئا من الشمع رقيقا أرق من شمع القرص ، فتطليه به .

والمختوم : الصاع .

والختم ، بضمتين : فصوص مفاصل الخيل ، الواحد : ككتاب وعالم

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث