الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة الإنسان

سورة الإنسان

544 - قوله : ويطاف عليهم ، وبعده : ويطوف عليهم إنما ذكر الأول بلفظ المجهول ؛ لأن المقصود ما يطاف به لا الطائفون ، ولهذا قال : بآنية من فضة ، ثم ذكر الطائفين فقال : ويطوف عليهم ولدان مخلدون .

545 - قوله : مزاجها كافورا ، وبعدها : زنجبيلا ، و سلسبيلا ؛ لأن الثانية غير الأولى . وقيل : كافورا اسم علم لذلك الماء ، واسم الثاني : زنجبيل ، وقيل : اسمها سلسبيلا ، قال ابن المبارك : سل من الله إليه سلسبيلا .

ويجوز أن يكون اسمها زنجبيلا ، ثم ابتدأ فقال : سل سبيلا . ويجوز أن يكون اسمها هذه الجملة كقولهم : " تأبط شرا " ، و " برق نحره " . ويجوز أن يكون معنى ( تسمى ) : تذكر ، ثم قال الله : سل سبيلا ، واتصاله في المصحف لا يمنع هذا التأويل لكثرة أمثاله فيه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث