الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من باب الإشارة

ومن باب الإشارة الطعام الواحد هو الغذاء الروحاني من الحكمة والمعرفة، وما تنبته الأرض هو الشهوات الخبيثة، واللذات الخسيسة، والتفكهات الباردة الناشئة من أرض النفوس المبتذلة في مصر البدن، الموجبة للذلة لمن ذاقها، والمسكنة لمن لاكها، والهلاك لمن ابتلعها وسبب طلب ذلك الاحتجاب عن آيات الله تعالى وتجلياته، وتسويد القلوب بدرن الذنوب، وقطع وريدها بقطع واردها، والذي يجر إلى هذا الغفلة عن المحبوب، والاعتياض بالأغيار عن ذلك المطلوب، نسأل الله تعالى لنا ولكم العافية،

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث