الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله عز وجل " ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب "

جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : ( ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب ) الآية [ 23 ] .

اختلفوا في سبب نزولها .

194 - فقال السدي : دعا النبي - صلى الله عليه وسلم - اليهود إلى الإسلام ، فقال له النعمان بن أوفى : هلم يا محمد نخاصمك إلى الأحبار ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : بل إلى كتاب الله ، فقال : بل إلى الأحبار ، فأنزل الله تعالى هذه الآية .

195 - وروى سعيد بن جبير ، وعكرمة ، عن ابن عباس قال : دخل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - [ بيت ] المدراس على جماعة من اليهود فدعاهم إلى الله ، فقال له نعيم بن عمرو ، والحارث بن زيد : على أي دين أنت يا محمد ؟ فقال : على ملة إبراهيم ، " قالا إن إبراهيم [ ص: 52 ] كان يهوديا ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : فهلموا إلى التوراة فهي بيننا وبينكم . فأبيا عليه ، فأنزل الله تعالى هذه الآية .

196 - وقال الكلبي : نزلت في قصة اللذين زنيا من خيبر ، وسؤال اليهود النبي - صلى الله عليه وسلم - عن حد الزانيين . وسيأتي بيان ذلك في سورة المائدة إن شاء الله تعالى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث