الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأحرف السبعة متفرقة في القرآن

( وأما ) هل هذه السبعة الأحرف متفرقة في القرآن ، فلا شك عندنا في أنها متفرقة فيه ، بل وفي كل رواية وقراءة باعتبار ما قررناه في وجه كونها سبعة أحرف لا أنها منحصرة في قراءة ختمة وتلاوة رواية ، فمن قرأ ولو بعض القرآن بقراءة معينة اشتملت على الأوجه المذكورة ، فإنه يكون قد قرأ بالأوجه السبعة التي ذكرناها دون أن يكون قرأ بكل الأحرف السبعة .

( وأما ) قول أبي عمرو الداني إن الأحرف السبعة ليست متفرقة في القرآن [ ص: 31 ] كلها ولا موجودة فيه في ختمة واحدة ، بل بعضها . فإذا قرأ القارئ بقراءة من القراءات ، أو رواية من الروايات فإنما قرأ ببعضها لا بكلها ، فإنه صحيح على ما أصله من أن الأحرف هي اللغات المختلفات ولا شك أنه من قرأ برواية من الروايات لا يمكنه أن يحرك الحرف ويسكنه في حالة واحدة ، أو يرفعه وينصبه ، أو يقدمه ويؤخره فدل على صحة ما قاله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث