الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير سورة القدر

سورة القدر

569 - قوله تعالى : إنا أنزلناه في ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر ، ثم قال : ليلة القدر فصرح به ، وكان حقه الكناية رفعا لمنزلتها ، فإن الاسم قد يذكر بالتصريح في موضع الكناية تعظيما وتخويفا ، كما قال الشاعر :


لا أرى الموت يسبق الموت حتى نغص الموت ذا الغنى والفقيرا



فصرح باسم الموت ثلاث مرات تخويفا ، وهو من أبيات الكتاب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث