الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف

جزء التالي صفحة
السابق

يوسف أيها الصديق أفتنا في سبع بقرات سمان يأكلهن سبع عجاف وسبع سنبلات خضر وأخر يابسات لعلي أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون

المعنى: فأرسلوه إلى يوسف، فأتاه فقال: يوسف أيها الصديق : أيها البليغ في الصدق; وإنما قال له ذلك لأنه ذاق أحواله، وتعرف صدقه في تأويل رؤياه ورؤيا صاحبه; حيث جاء كما أول، ولذلك كلمه كلام محترز فقال: لعلي أرجع إلى الناس لعلهم يعلمون ; لأنه ليس على يقين من الرجوع، فربما اخترم دونه، ولا من علمهم فربما لم يعلموا، أو معنى: "لعلهم يعلمون": لعلهم يعلمون فضلك ومكانك من العلم، فيطلبوك ويخلصوك من محنتك.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث