الطماطم للوقاية من السرطان

22/08/2001| إسلام ويب

أكدت الأبحاث العلمية التى أجريت فى الولايات المتحدة الأميركية والنرويج أن الأشخاص الذين يتناولون الطماطم أكثر من 14 مرة فى الشهر تقل إصابتهم بسرطان الرئة .
أما فى بريطانيا، فلقد فجر العلماء مفاجأة فى الشهر الماضى، حيث أثبتت الأبحاث أن الطماطم تقى من التهابات الزائدة الدودية "المصران الأعور"، وتقوى من الجهاز الهضمى ، وتعمل على وقايته من الالتهابات .
كما لاحظ العلماء أن الشعوب التى تحتوى أطعمتها على الكثير من الطماطم، مثل سكان جزر هاواى ، ثقل اصابتهم بمرض السرطان بشكل ملحوظ .
ويقول العلماء إن ذلك يرجع إلى ان الطمام تحتوى على قدر كبير من العناصر الغذائية المفيدة ، فلونها الأحمر يعود إلى مادة الكاروتين والبيتاكاروتين والليكوبين وكلها مواد مضادة للأكسدة وتحمى الجسم من كثير من الأمراض وتؤجل من مظاهر الشيخوخة، كما أنها تحتوى على قدر كبير من فيتامين ج-2 وهو يعادل نصف ما يحتوى عليه البرتقال وضعف ما تحتوى عليه البطاطس" "البطاطا"، كما أنها غنية بفيتامينات مثل فيتامينى ب، ك ومعادن مثل البوتاسيوم، والفسفور والكالسيوم والكلور والحديد مع بعض الأحماض العضوية.
ويؤكد العلماء أن الطماطم تؤدي دورًا مهمًا فى إدرار البول وتخليص الدم من السموم وذلك لأنها تحتوى على الماء بمقدار 94 بالمائة.
ومن مميزات الطماطم الأخرى: انخفاض عدد السعرات الحرارية التى تصل إلى 20 سعرًا فى كل ربع كيلو جرام ، مما يجعلها من أفضل الأغذية المناسبة للريجيم، وخاصة أنه يمكن تناولها كعصير مع إضافة بعض ثمرات الليمون لإعطائها مذاقًا أحسن وفوائد أكثر.
ويؤكد علماء التغذية أن تناول ثمرتين من الطماطم، مع كوب من الزبادى خالى الدسم، يعطى الجسم 70 سعرًا حراريًا فقط، مما يؤكد أنها غذاء صحى ومفيد لمن يريد أن يفقد جزءًا من وزنه.


www.islamweb.net