الثلاثاء 15 شوال 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم الجشاء أثناء الصيام وهل يفطر إن تجشأ فخرج طعام فابتلعه

الأحد 23 شوال 1433 - 9-9-2012

رقم الفتوى: 186261
التصنيف: الأكل أو الشرب

 

[ قراءة: 76279 | طباعة: 307 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
ما حكم التجشؤ أثناء الصيام والإحساس بطعم الأكل في الفم؟ وإذا صعد معها بقايا من الطعام وبلعها دون قصد أو بلعها عمداً جاهلاً بالحكم، فما الحكم في كل تلك الأحوال؟.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالجشاء أثناء الصيام لا شيء فيه، فهو صوت مع ريح يخرج من الفم لأجل امتلاء المعدة، جاء في الموسوعة الفقهية: التجشؤ لغة: مصدر من تجشأ الإنسان تجشؤا وهو: تنفس المعدة عند الامتلاء، والاسم جشاء وزان غراب: وهو صوت مع ريح يحصل من الفم عند حصول الشبع. انتهى.

ومن تجشأ وأحس بطعم الأكل في فمه فلا شيء عليه، وفي حال صعود بعض الطعام إلى حلق الصائم ثم ابتلعه عمدا فقد بطل صيامه ووجب عليه القضاء إلا إذا ابتلعه من غير قصد أو كان جاهلا بالحكم فلا شيء عليه وصيامه صحيح وراجع في ذلك الفتويين رقم: 56659، ورقم:  140655.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة