الأربعاء 16 شوال 1440

المركز الأول في فئة المحتوى الإلكتروني - مسقط 2009




حكم صيام من شرب ماء أثناء سماعه لأذان الفجر

الثلاثاء 9 شوال 1435 - 5-8-2014

رقم الفتوى: 262945
التصنيف: الأكل أو الشرب

 

[ قراءة: 22983 | طباعة: 197 | إرسال لصديق: 0 ]

السؤال
هل يقبل صيامي مع شربي الماء رغم سماعي أذان الفجر عند الشهادة؟.
الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا كان المؤذن لا يؤذن إلا بعد دخول الوقت ـ كما هو الحال في بعض في المساجد ـ فإنه لا يجوز لك تناول المفطرات بعد بداية أذانه، ويجب عليك الإمساك عند ذلك، فإذا تناولت ما يفطر بعد سماع أول أذانه فسد صومك، ويجب عليك قضاؤه، لقول الله تعالى: وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ {البقرة: 187}.

فالصائم له أن يأكل ويشرب ما لم يطلع الفجر، فإذا طلع الفجر الصادق وجب عليه الإمساك، وحرم عليه تناول المفطرات. أما إذا كان المؤذن يؤذن قبل دخول الوقت ـ كما هو الغالب في كثير من البلدان: أن يؤذَّن للصبح أذانان أحدهما قبل دخول الوقت، والآخر بعد طلوع الفجر ـ فلا بأس حينئذ بالأكل والشرب حال أذانه الأول، فالعبرة إنما هي بطلوع الفجر. وانظر الفتاوى التالية أرقامها: 24186، 153773، 157215.

والله أعلم.

الفتوى التالية الفتوى السابقة