English| Deutsch| Français| Español

  عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: إذا صمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك عن الكذب والمحارم، ودع أذى الجار، وليكن عليك وقار وسكينة يوم صومك، ولا تجعل يوم صومك ويوم فطرك سواء. 

الفتاوى

قرأت في إحدى الفتاوى بموقعكم أن الاغتسال لا يجب إلا بتحقق خروج المني، عندما كنت صغيرة، وجاهلة، ولا أدري إن كنت بلغت وقتها أم لا، كنت أفعل العادة السرية، وتأتيني الشهوة، ولم أكن أعرف أنه يجب الاغتسال منها،

إن الله لا يستحي من الحق، قضيت حاجتي، ثم وجدت في المرحاض أثر ودي، فقلت في نفسي -لأن هذا المرحاض لا يتم تنظيفه جيدا - فظننت أنه ربما من أحد قبلي، وصليت المغرب والعشاء، ثم بعد العشاء قضيت حاجتي، ثم وجدت

إلى الآن لا أعرف كيف أميز بين المني والمذي -رغم أنني قرأت كثيرا عنهما- وتقريبا كلما رأيت بللا على سروالي الداخلي أغتسل، سواء كان البلل منيا أو مذيا ؟ بارك الله فيكم قدموا لي طريقة أميز بها بين السائِلَين.

عندما أرى شيئا مثيرا للشهوة، أو أفكر في شيء ما مثير للشهوة، يخرج سائل شفاف لزج، وحسب فتاواكم السابقة أرى أنه مذي، فأتطهر منه، ولكن بعدها أذهب للمرحاض كل 5 أو10 دقائق لأتطهر مرة أخرى، يكون قد خرج القليل

أعاني من الوسوسة في خروج المني، فعندما استيقظت اليوم ودخلت إلى الحمام، فتشت عن المني ولم أجد شيئا، ولكني نظرت إلى فتحة الذكر وعصرتها، وخرج سائل كان قليلا، ولونه أبيض، لزج، رقيق، وذهبت لأغتسل، وقلت لأمي

إذا أمذى الشخص وهو خارج البيت، وأصاب ملابسه بعض البلل (قطرة أو اثنتان) وتوضأ وصلى. هل تصح صلاته، علما أنه لم يستطع غسل ثيابه؟ أرجو الإجابة حسب المذهب الحنفي، مع ذكر المصادر، وعدم التطرق إلى مذهب آخر؛

الحمد لله، في الأيام الأخيرة لاحظت أنه كثيرا ما يخرج مني سائل لزج، لست أدري ما هو، فأنا لا أفكر في شيء يثير الشهوة ليخرج مني المذي!!! وهو ليس بودي ولا مني!!! مثلا اليوم فتشت بعد انتهائي من صلاة العصر،

سأسأل السؤال بصيغتين؛ لأني غير قادر على تحديد الحالة، وأخاف أن تختلف إجابتكم باختلاف الحالة، أرجوكم أجيبوني على هذا السؤال سريعا، لأني بنيت عليه أشياء. الصيغة الأولى: كانت عندي وساوس في النجاسة، والحمد

عانيت كثيرا من الوسواس، وبدأ يتدرج مني ابتداء من وسواس الوضوء، والشعور بخروج البول، وعافاني الله منه، الحمد لله، وبعدها أصابني وسواس نزول المني، فأي منظر أراه، أشعر بنزوله، وأصبحت أخاف من الخروج، وأثناء

احتلمت، وما أذكره هو شعور الشهوة فقط، ولا أذكر أي مشاهد، وعادة لتجنب كثرة تبديل الثياب أقوم بثني منديل أو اثنين وأضعهما فوق ثيابي الداخلية، فإن نزلت إفرازات تنزل عليه ثم أبدله، المهم أنني قضيت حاجتي قبل

السابق