مرحباً بكم فى موسوعة الحديث الشريف على شبكة إسلام ويب

الكتب » جِلْسَةُ الإِمَامِ بَيْنَ التَّسْلِيمِ وَالانْصِرَافِ ... » جِلْسَةُ الإِمَامِ بَيْنَ التَّسْلِيمِ وَالانْصِرَافِ ...

إنَّ اللَّهَ تَعَالَى جَعَلَ بَعْثَتَهُ لِلْعَالَمِينَ رَحْمَةً ، فَقَالَ : وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ سورة الأنبياء آية 107 ، فَأَمَّنَ أَعْدَاءَهُ مِنَ الْعَذَابِ مُدَّةَ حَيَاتِهِ عَلَيْهِ السَّلامُ ، وَذَلِكَ قَوْلُهُ تَعَالَى : وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ سورة الأنفال آية 33 ، فَلَمْ يُعَذِّبْهُمْ مَعَ اسْتِعْجَالِهِمْ إِيَّاهُ تَحْقِيقًا لِمَا نَعَتَهُ بِهِ ، فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْهُمْ إِلَى رَبِّهِ تَعَالَى ، أَنْزَلَ اللَّهُ بِهِمْ مَا عَذَّبَهُمْ بِهِ ، مِنْ قَتْلٍ وَأَسْرٍ ، وَذَلِكَ قَوْلُهُ تَعَالَى : فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنْهُمْ مُنْتَقِمُونَ سورة الزخرف آية 41 .

السابق

|

| من 633

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة