الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العصبية والعنصرية من صفات الجاهلية

إن العصبية والعنصرية من صفات أهل الجاهلية التي نهى عنها الإسلام وحاربها، وهي في وقتنا الحاضر تلازم الشعوب المتخلفة، والدول الممزقة. وهي انعكاس لتشوهات التربية العقيمة، ومظهر من مظاهر الأمراض الاجتماعية، التي تنذر بالعواقب الوخيمة، والنتائج الخطيرة على تماسك المجتمع ووحدته، وفي تجاهل أسبابها ومسبباتها...

المزيد

ذم الفخر والتباهي

الحمد لله الذي خلق الإنسان من طين، ثم جعل نسله من سلالة من ماء مهين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسول سيد المتواضعين، وأفضل خلق الله أجمعين، وبعد: فإن من آيات الله عزّوجلّ أن خلق الناس مختلفين، ورفع بعضهم فوق بعض درجات، قال تعالى: {نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيشَتَهُمْ...

المزيد

الإسلام.. وكبار السن

مَرْحَلَة الطفولة: وهي مرحلة ضعْـفِ، يحتاج فيها إلى رعاية وعناية من يقوم بشؤونه حتى يشب ويكبر. ومرحلة الشباب: وهي مَرْحَلَةُ قُوَّة وَنشَاط وَهمـة وفتوة، وعَمَل وإنتاج، يرعى شأنه بنفسه ويقوم بأمره. ثم مرحلة الشَّيْخُوخَةِ: وهي مرحلة ضعف ثانية، يشيب فيها شعره، ويكبر فيها عمره، ويضعف بدنه، ويقل سمعه وبصره،...

المزيد

فتاوى

استشارات

الصوتيات

المكتبة الإسلامية

غسل الجنابة في بركة بها ماء راكد أكثر من قلتين

هل غسل الجنابة في بركة بها ماء أكثر من قلتين، ولكنه راكد مجزئ عند من يقول إن النهي الذي جاء في حديث النبي -عليه الصلاة والسلام- هو نهي تحريم؟ ومن يقول إنه نهي كراهة، هل يكون مكروهًا؟ وهل هذا الاغتسال صحيح عند الجميع بلا خلاف؟ أي إذا كان
المزيد

  • اطرح سؤالك للفتوى

    وسيتم الإجابة عليه في أقرب وقت، يمكنك متابعة الفتوى والبحث عنها برقم السؤال

  • استقبالُ الأسئلَةِ على رأسِ كُلِّ ساعةٍ بتوقيت مكة "بسقف محدد لكل ساعة "

  • العرض الموضوعي للفتوى

    لسهولة الوصول للفتاوي فى موضوع يمكنك اختيار العرض الموضوعي للفتوى

  • مختارات مركز الفتوى

    مجموعة من الفتاوي الهامة التي تهم أمر كل مسلم ومسلمة

  • عن مركز الفتوى

    للتعريف عن مركز الفتوى واختصاصاته وفريق العمل به ومنهجية الفتوى.

نزل بي البلاء وضاقت نفسي، فماذا أفعل؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنا شاب عمري 21 سنة، قبل 13 شهراً ابتلاني الله بابتلاء عظيم أكاد لا أطيقه، أعلم أن قضاء الله نافذ، وأحاول أن أرضى وأصبر، ولكنني لا أقدر، وكثيراً ما أجد نفسي ضيق الصدر وأبكي مما حصل لي، أشعر بالهزيمة، وألوم
المزيد

الحث على نكاح ذات الدين الولود الودود

ثم أرشد الناظم إلى الامتثال لأمر النبي صلى الله عليه وسلم في الحث على نكاح ذات الدين الولود الودود فقال : مطلب : ينبغي للرجل أن يختار ذات الدين الودود الولود الحسيبة : عليك بذات...المزيد

غذاء الألباب في شرح منظومة الآداب

المحب الصادق يمتلئ قلبه بالمحبة

فصل قال : وللسكر ثلاث علامات : الضيق عن الاشتغال بالخبر ، والتعظيم قائم . واقتحام لجة الشوق ، والتمكن دائم . والغرق في بحر السرور ، والصبر هائم . يريد : أن المحب تشغله شدة وجده بالمحبوب...المزيد

مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين

خبر الإفك في غزوة بني المصطلق ( سنة ست)

خبر الإفك في غزوة بني المصطلق ( سنة ست ) قال ابن إسحاق : حدثنا الزهري ، عن علقمة بن وقاص ، وعن سعيد بن جبير وعن عروة بن الزبير ، وعن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة ،...المزيد

السيرة النبوية (ابن هشام)
  • تعريف المكتبة

    منتج يقدم عرضا لأهم المراجع والكتب الإسلامية في شتى علوم الدين، مع خدمات البحث المتقدم.

  • قائمة الكتب

    عرض لكتب مكتبة الشبكة الإسلامية، ويتيح الموقع عرض الكتب ومعلوماتها، وفرز الكتب بحسب الموضوع واسم المؤلف

  • تراجم الأعلام

    عرض تراجم الأعلام الواردة أسماؤهم في الكتب الإسلامية من خلال كتاب سير أعلام النبلاء للذهبي

  • كتب الأمة

    سلسلة دورية فكرية ثقافية، تطبع وتوزع في العالم الإسلامي، وتصدر عن وزارة الأوقاف القطرية.

بنين وبنات

واحة رمضان

الحج و العمرة

المواريث

جديد المقالات

التيسير ورفع الحرج في شريعة الإسلام

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه، وبعد: فإن المتأمل في نصوص الشريعة الغراء سيجدها مبنية على السماحة واليسر ورفع الحرج، بل إن التيسير ورفع الحرج أصل من أصول الشريعة الإسلامية،... المزيد

الاهْتِمام بالضُعَفاء في السيرةِ النبَويَّة

الضُعفاء تُطلق غالباً على ذوي الضعف البدني أو المادي، فالمرأة واليتيم، والمريض والكبير، والفقير والمظلوم، والطفل عامة والبنت خاصة، والأرملة والمسكين مِن الضعفاء.. وقدْ أوصى النبي صلى الله عليه... المزيد

وأسألك العزيمة على الرشد

روى ابن حبان في صحيحه عن شداد بن أوس رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول في صلاته: (اللهم إني أسألك الثبات في الأمر، والعزيمة على الرشد). اختيار النبي صلى الله عليه وسلم لدعاء... المزيد

مقتطفات أقسام المكتبة

غذاء الألباب في شرح منظومة الآداب

السفاريني - محمد بن أحمد بن سالم السفاريني

فضائل الاستغفار وكثرة بركاته

مطلب : في فضائل الاستغفار وكثرة بركاته .
( تتمة ) :
مما يتأكد عليك من الأذكار الإكثار من الاستغفار فإن فضائله كثيرة ، وبركاته غزيرة ، وقد أمر الله به في كتابه في قوله تعالى : { واستغفروا الله إن الله غفور رحيم } وأثنى على قوم بقوله : { والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم } وقرن - تعالى - الاستغفار ببقاء الرسول في قوله : { وما كان الله ليعذبهم وأنت فيهم وما كان الله معذبهم وهم يستغفرون } ولذا قال أبو موسى رضي الله عنه { كان لنا أمانان ذهب أحدهما ، وبقي الآخر } رواه الإمام أحمد .
قال الإمام المحقق ابن القيم : الاستغفار الذي يمنع العذاب هو الاستغفار بالإقلاع عن كل ذنب ، وأما من أصر على الذنب وطلب من الله المغفرة فاستغفاره لا يمنع العذاب ; لأن المغفرة هي محو الذنب وإزالة أثره ووقاية شره ، لا كما ظنه بعض الناس أنها الستر ، فإن الله - تعالى - يستر على من يغفر له ومن لا يغفر له ، فحقيقتها وقاية شر الذنب ، ومنه المغفر لما يقي الرأس من الأذى ، والستر لازم لهذا المعنى . وإلا فالعمامة لا تسمى مغفرا ولا القبعة ونحوه مع ستره انتهى .
وروى الإمام أحمد وأبو داود والحاكم وقال صحيح الإسناد عن ابن عباس رضي الله عنهما مرفوعا { من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق... المزيد

بداية المجتهد ونهاية المقتصد

ابن رشد - أبو الوليد محمد بن أحمد بن محمد بن رشد القرطبي

البيوع المنهي عنها من قبل الغبن الذي سببه الغرر

الباب الثالث [ في البيوع المنهي عنها بسبب الغرر ]
وهي البيوع المنهي عنها من قبل الغبن الذي سببه الغرر ، والغرر يوجد في المبيعات من جهة الجهل على أوجه : إما من جهة الجهل بتعيين المعقود عليه ، أو تعيين العقد ، أو من جهة الجهل بوصف الثمن والمثمون المبيع ، أو بقدره ، أو بأجله إن كان هنالك أجل ، وإما من جهة الجهل بوجوده ، أو تعذر القدرة عليه ، وهذا راجع إلى تعذر التسليم ، وإما من جهة الجهل بسلامته ( أعني : بقاءه ) ، وهاهنا بيوع تجمع أكثر هذه أو بعضها .
ومن البيوع التي توجد فيها هذه الضروب من الغرر : بيوع منطوق بها ، وبيوع مسكوت عنها ، والمنطوق به أكثره متفق عليه ، وإنما يختلف في شرح أسمائها ، والمسكوت عنه مختلف فيه . ونحن نذكر أولا المنطوق به في الشرع ، وما يتعلق به من الفقه ، ثم نذكر بعد ذلك من المسكوت عنه ما شهر الخلاف فيه بين فقهاء الأمصار ليكون كالقانون في نفس الفقه ( أعني : في رد الفروع إلى الأصول ) .
[ 1 - البيوع المنطوق بها أو المسموعة ]
فأما المنطوق به في الشرع فمنه : نهيه صلى الله عليه وسلم عن بيع حبل الحبلة ، ومنها : نهيه عن بيع ما لم يخلق ، وعن بيع الثمار حتى تزهي ، وعن بيع الملامسة ، والمنابذة ، وعن بيع الحصاة ، ومنها : نهيه عن المعاومة ، وعن بيعتين في بيعة ، وعن بيع وشرط... المزيد

الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي

ابن القيم - أبو عبد الله محمد بن أبي بكر ابن قيم الجوزية

القلب لا تتم حياته إلا بغذاء من الإيمان والأعمال الصالحة

فصل
المعاصي مجلبة الهلاك
ومن عقوباتها : أنها تستجلب مواد هلاك العبد من دنياه وآخرته ، فإن الذنوب هي أمراض ، متى استحكمت قتلت ولابد ، وكما أن البدن لا يكون صحيحا إلا بغذاء يحفظ قوته ، واستفراغ يستفرغ المواد الفاسدة والأخلاط الردية ، التي متى غلبت أفسدته ، وحمية يمتنع بها مما يؤذيه ويخشى ضرره ، فكذلك القلب لا تتم حياته إلا بغذاء من الإيمان والأعمال الصالحة ، تحفظ قوته ، واستفراغ بالتوبة النصوح ، تستفرغ المواد الفاسدة والأخلاط الردية منه ، وحمية توجب له حفظ الصحة وتجنب ما يضادها ، وهي عبارة عن استعمال ما يضاد الصحة .
والتقوى : اسم متناول لهذه الأمور الثلاثة ، فما فات منها فات من التقوى بقدره .
وإذا تبين هذا فالذنوب مضادة لهذه الأمور الثلاثة ، فإنها تستجلب المواد المؤذية وتوجب التخطيط المضاد للحمية ، وتمنع الاستفراغ بالتوبة النصوح .
فانظر إلى بدن عليل قد تراكمت عليه الأخلاط ومواد المرض ، وهو لا يستفرغها ، ولا يحتمي لها ، كيف تكون صحته وبقاؤه ، ولقد أحسن القائل :
جسمك بالحمية حصنته مخافة من ألم طاري وكان أولى بك أن تخشى من المعاصي خشية الباري
فمن حفظ القوة بامتثال الأوامر ، واستعمل الحمية باجتناب النواهي ، واستفرغ التخطيط بالتوبة النصوح ، لم يدع للخير مطلبا ،... المزيد



مواقيت الصلاة

حسب التوقيت المحلي لدولة قطر دولة أخرى؟
  • الفجر
    04:41 AM
  • الظهر
    11:24 AM
  • العصر
    02:24 PM
  • المغرب
    04:44 PM
  • العشاء
    06:14 PM

مشاركات الزوار أضف مشاركة جديدة

نونوت

شكرا جزيلا للعاملين بهذا الموقع المنير
واللهم اجعل البركة في كل متتبعيه والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته......

13 / 11 / 2022