التاريخ والتراجم

سير أعلام النبلاء

محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي

مؤسسة الرسالة

سنة النشر: 1422هـ / 2001م
رقم الطبعة: ---
عدد الأجزاء: أربعة وعشرون جزءا

مسألة: الجزء الثاني عشر
[ ص: 128 ] السكري ( ق )

الشيخ الفقيه العالم ، قاضي دمشق أبو الحسن ، وأبو عبد الله ، إسماعيل بن عبد الله بن خالد بن يزيد ، القرشي العبدري الرقي ، المعروف بالسكري .

حدث عن أبي المليح الحسن بن عمر ، وعبيد الله بن عمرو الرقيين ، ويعلى بن الأشدق ، وأبي إسحاق الفزاري ، وعبد الله بن المبارك ، وبقية ، وعيسى بن يونس وجماعة . وكان صاحب حديث وإتقان .

حدث عنه : ابن ماجه ، ومحمد بن سعد ، وجماهر الزملكاني ، وأبو العباس بن مسروق ، وأبو يعلى الموصلي ، ومحمد بن محمد بن الباغندي ، ومحمد بن هشام بن ملاس ، وآخرون . وثقه الدارقطني .

وقال أبو حاتم : صدوق .

قال محمد بن الفيض : ولى أحمد بن أبي دواد على قضاء دمشق إسماعيل السكري في سنة ثلاث وثلاثين ومائتين ، فأقام إلى أن ولي القضاء [ ص: 129 ] للمتوكل يحيى بن أكثم ، فعزل السكري بمحمد بن هاشم .

قال إبراهيم بن أيوب الحوراني : قلت لإسماعيل بن عبد الله القاضي : بلغني أنك كنت صوفيا ، من أكل من جرابك كسرة افتخر بها .

فقال : حسبنا الله ونعم الوكيل .

قال الحسن بن علي علان : مات إسماعيل السكري بعد الأربعين ومائتين . قال : وكان يرمى بالتجهم .
السابق

|

| من 1

1998-2018 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة