English| Deutsch| Français| Español

  قال ابن مسعود رضي الله عنه : ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه نقص فيه أجلي ولم يزدد فيه عملي  

مشاكل الضغط عمومًا
ما هو المفيد لضغط الدم؟ هل الحليب في أوانه أم الرائب أم اللبن؟

رقم الإستشارة: 2326604

د. محمد مازن

السؤال
السلام عليكم ورحمة الله تعالى

عندنا الحليب هو الذي يحلب من الحيوانات في حينه، أما إذا ترك الحليب لفترة حتى يتخثر نقول عنه أصبح رائبا، وإذا مخض الرائب بأي طريقة كانت حديثة أو تقليدية أعطانا لبن وزبدة، فنحتفظ بالزبدة على جهة ويبقى اللبن بدون زبدة، نسميه أيضا (الشنين).

في هذه الحالة ما هو المفيد لضغط الدم؟ الحليب في أوانه، أم الرائب، أم اللبن؟ فلتصفحي لعدة مواقع اختلط عليّ الأمر في المفيد منهم لضغط الدم.

وشكرا لكم.
الإجابــة
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ saoudi حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن منتوجات الحليب بشكل عام تساعد على تخفيض الضغط الشرياني، وينصح باستعمالها في مرضى فرط التوتر الشرياني، وخاصة الأنواع قليلة الدسم منها.

ومن أكثر منتجات الحليب أثرا في تخفيض الضغط الشرياني اللبن، أو ما يسمى في دول الخليج (بالزبادي)، لذا ينصح بتناوله بصورة يومية لما له من فوائد صحية عديدة، بالإضافة للمساعدة في خفض الضغط الشرياني.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.