إصدار صحيفة سياسية مستقلة في سوريا:

1610 0 344
     التوقيع لترخيص أول مطبوعة سياسية غير رسمية يتولى إصدارها فنان الكاريكاتير المعروف علي فرزات بات قريباً، فيا نقلت بعض الصحف أنه تم الترخيص لها فعلاً، وهو أول من تقدم بطلب من هذا النوع في العهد الرئاسي الجديد، وينظر إلى هذا الترخيص المتوقع على أنه خطوة إلى الأمام في الإصلاح السياسي والإعلامي الحاصل حالياً.
   هذا وقد اختير اسم «الدومري» (وهي اسم من التراث الشعبي يطلق على الشخص الذي كان يقوم بمهمة إشعال القناديل في الأزقة كلما تعرضت للإطفاء، حتى لا تبقى الشوارع معتمة، وإرشاد الناس في الليل) وهو تعبير مجازي يشير إلى الهدف منها.
   كما نقل عن فرزات قوله «سنكون رقباء على المؤسسات» هذا وقد كان الطلب الذي تقدم به فرزات للترخيص، مشروطاً بأن تنطبق عليه أحكام قانون المطبوعات الصادر عام 1949م، والذي ينتظر تعديله في الوقت الحالي.
    وإذا تحقق فعلاً الترخيص كما هو متوقع، فإن صحيفة «الدومري» ستكون أول صحيفة سياسية ساخرة مستقلة تكسر احتكار الدولة لوسائل الإعلام بعد ثمان وثلاثين عاماً من هذا الاحت

مواد ذات الصله



تصويت

أعظم الخذلان أن يموت الإنسان ولا تموت سيئاته، وأعظم المنح أن يموت ولا تموت حسناته، في رأيك ماهي أفضل الحسنات الجارية فيما يلي؟

  • - بناء مسجد
  • - بناء مدرسة
  • - بناء مستشفى
  • - حسب حاجة المكان والزمان
  • - لا أدري

الأكثر مشاهدة اليوم

ثقافة و فكر

إشكاليات الثقافة العربية في عصر العولمة : آليات وأزمات

- لا يزال مفهوم «العولمة» يثير جدلاً واسعاً ونقاشاً صاخباً بين المثقفين والمفكرين الاجتماعيين والاقتصاديين، بدءاً من تحديد المعنى، ومدى مشروعية الأطروحات في عالم اليوم المتسارع الخطى ، ومروراً بتحليل العولمة كظاهرة تحمل...المزيد