الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مدير المركز الإسلامي العالمي بنيويورك للشبكة

  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:21/04/2002
  • التصنيف:حصاد الحدث
  •  
837 0 261

? تلقيت نهديدات بالقتل أنا وأسرتي من عناصر أمريكية متطرفة 0
ــــــــــــــــــــ
? الجالية العربية والمسلمة تعيش محنة حقيقية في أمريكا
ــــــــــــــــــــ
عاد إلي القاهرة الشيخ محمد جميعة مدير المركز الإسلامي العالمي بنيويورك بعد تعذر استمراره في القيام بعمله وسط أجواء من العداء والكراهية ضد الجالية العربية والمسلمة في نيويورك ونيوجيرسي وغيرها من المدن الأمريكية .
وكانت الأضواء قد سلطت علي المركز الإسلامي العالمي في نيويورك بعد التفجيرات الأخيرة لاعتقاد مكتب التحقيقات الفيدرالي أن المصري محمد عطا -الذي تتهمه أمريكا بقيادة إحدي الطائرات التي فجرت مبني مركز التجارة العالمي - كان يتردد علي المركز الذي كان يديره الشيخ محمد جميعة .
وأكد الشيخ المصري الأزهري أنه لم يلتق محمد عطا في حياته وأنه لم يكن يتردد علي المركز .

وفي تصريح للشبكة قال الشيخ :
عدت إلي القاهرة بعد أن تلقيت تهديدات من متطرفين أمريكيين عبر الهاتف عدة مرات بأنني إذا لم أرحل من حيث جئت فسوف أعود إلي بلدي أنا وأسرتي في صناديق خشبية ، في إشارة لقتلنا 0
وفي استطراده لبيان بعض أوجه المحنة التي يعيشها المسلمون في أمريكا قال :
لقد تعرضت للهجوم في الصحف الأمريكية بسبب قولي إن الصحابي الجليل أسامة بن زيد كان لا يقتل الأسري ولا الأطفال ولا النساء في الحرب ؛ وفقا لتعاليم الإسلام ، وهو ماجعلني أتعرض لحملة دعائية بغيضة تتهمني أنني معجب بأسامة ابن لادن!!
وأكد الشيخ جميعة أن كل الجالية العربية والإسلامية تواجه تهديدات خطيرة بسبب قيام بعض المتطرفين الأمريكيين بتوعد المسلمين - خاصة الأفغان والباكستانيين والعرب - بالموت ووصل الأمر ألي محاولات بعضهم حرق المساجد والمراكز الإسلامية 0
وأوضح مدير المركز الإسلامي العالمي بنيويورك أن منهج المركز الذي كان يديره يعتمد علي أسلوب الحكمة والموعظة الحسنة لعرض رسالة الإسلام وسماحته بدون أي تطرف ، كما أنه يعتمد أسلوب الحوار الهادئ الهادف والبناء بين الحضارات

وعن موقفه من الحرب ضد أفغانستان قال الشيخ :
إنني أتمني أن يتغلب صوت الحكمة والعقل وليس الرغبة في الانتقام من شعب بريء لم يشارك أحدمن أبنائه في التفجيرات

وأوضح أن الإسلام يواجه زوبعة ضد الإسلام في أمريكا ودعا إلي ضرورة تنظيم حملة إعلامية ، لتوعية الشارع الأمريكي بقيم الإسلام ومبادئه في التسامح واحترام الآخرين

مواد ذات صلة



تصويت

تربية الأبناء على أسس سليمة تكفل لهم حياة متزنة نفسيا وجسديا من أهم واجبات الآباء و الأمهات. بحسب ما تراه ماهي أبرز الأخطاء الشائعة التي تقع في تربية الأبناء؟

  • القسوة المفرطة.
  • التدليل الزائد.
  • الانشغال الدائم و عدم التواصل الكافي.
  • النزاع الدائم أمام الأطفال.
  • غير ذلك.

الأكثر مشاهدة اليوم

حصاد الحدث

هولندا : مطالبات عنصرية باجتثاث الوجود الإسلامي

تتزايد حملات الكراهية في أوروبا وأمريكا ضد الوجود الإسلامي - مظهرا ودينا وقيما - يوما بعد يوم ، حيث ابتدأت بالإعلام ، مرورا بالسياسيين ، وانتهاء بالهيئات التشريعية حيث تصاعدت الدعوات المتطرفة ضد الوجود الاسلامي في هولندا...المزيد