الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسلمو مورشيوس

  • اسم الكاتب: إعداد : يسري رشاد
  • تاريخ النشر:22/06/2002
  • التصنيف:أقليات وقضايا
  •  
2088 0 397

جزيرة بركانية في المحيط الهندي تبلغ مساحتها 2045 كيلو متر مربع ، تحيط بها الحواجز المرجانية ، تقع إلى الشرق من جزيرة مدغشقر وعلى بعد 300 كم منها. وصل العرب إليها قبل أي أحد ، ولكنهم لم يستوطنوها لكثرة أعاصيرها ، ولأنهم قدموا للتجارة لا للبقاء .

و في مطلع القرن العاشر وصلها البرتغاليون أيام فاسكو دي جاما وأطلق عليها اسم ( دارسكارين ) غير أنهم لم ينـزلوا بها أيضاً .
ثم نزلها الهولنديون عام 1060هـ ، وهم الذين أطلقوا عليها اسم ( مورشيوس ) نسبة لأحد عظمائهم ويدعى ( موريس ) ثم غادروها ووفد إليها الفرنسيون بعد جلاء الهولنديون واستعمروها قريباً من قرن من الزمان (1127-1225 ) وأسسوا مدينة ( بورت لويس ) التي غدت عاصمة الجزيرة .
ثم لم تلبث إنجلترا أن طردت فرنسا منها سنة 1225هـ ، وتسلطت عليها ، وبقيت مورشيوس تابعة لإنجلترا حتى عام1967 حيث أعلنت دولة مستقلة ولكن الاستقلال الفعلي لم يتم إلا سنة 1992م حيث أعلنت جمهورية ( مورشيوس ) مع بقائها عضواً في مجموعة الكمنولث .

السكان ودياناتهم :
يزيد عدد سكان ( مورشيوس ) عن المليون إلا قليلاً ، أكثرهم من الهنود المهاجرين إلى الجزيرة أو المجلوبين إليها أيام الاستعمار الفرنسي والإنجليزي ، معهم مزيج من الأفارقة والأوروبيين ، يتحدث معظمهم لغة ( الكريول ) وهي مشتقة من الفرنسية والهندية ، وأما اللغة الرسمية للبلاد فهي الإنجليزية .

تتعدد ديانات الناس في ( مورشيوس ) وتأتي الهندوسية في المرتبة الأولى بنسبة 50%، ثم النصرانية بنسبة 30%، ويأتي الإسلام في المرتبة الثالثة بنسبة 20%.
في وسط هذا الجو ، وبين هذه التفريعات من الأجناس والديانات يعيش المسلمون الذين يمثل أهل السنة والجماعة غالبيتهم ، ويوجد قليل من الشيعة ، كما أن طائفة القاديانية الهدامة تقوم بنشاط ملحوظ خاصة في دعوة الفقراء حيث تغريهم بالمال لأجل أن ينضموا إليها .
يعيش أكثر المسلمين اليوم في العاصمة ( بورت لويس ) والتي تعد مدينة إسلامية حيث يشكل المسلمون بها 60% من عدد السكان ، ويبلغ عدد مساجدها خمسة عشر مسجدا ً، وأما عدد المساجد في مورشيوس كلها فيزيد على المائة مسجد ، أكبرها ( المسجد المركزي ) بالعاصمة وكذلك مسجد المدينة المنورة ويصدر المسلمون جريدة تسمى ( ستار ) .

التعليــم :
يقبل المسلمون في مورشيوس على التعليم أكثر من غيرهم ، وتوجد لهم بعض المدارس والمعاهد الخاصة بهم منها : مدرسة إمداد الإسلام والمدرسة الإسلامية العالية ( تأسست سنة 1375) ، وكلية الثقافة الإسلامية ( تأسست سنة 1374-1953م ) كما توجد ثلاث مدارس ابتدائية ومدرسة متوسطة وخمسة معاهد لتحفيظ القرآن الكريم ، كما تنتشر الكتاتيب التابعة للمساجد والتي تعلم أبناء المسلمين مبادئ الإسلام ، واللغة العربية ، والقرآن الكريم .

المؤسسات الإسلامية :
توجد في مورشيوس بعض المؤسسات الإسلامية منها :
- المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية .
- المركز الإسلامي .
- حركة المرأة المسلمة تأسست سنة 1394هـ.
- رابطة موريشيوس الإسلامية في بوباسين .
- ويوجد بالعاصمة مركز لرابطة العالم الإسلامي .
وهناك تنظيم ( العمل الإسلامي ) وقد حصل على مقعدين في مجلس النواب سنة 1394هـ.

حال المسلمين اليوم :
لا يزال المسلمين في مورشيوس يعيشون ظروفاً اجتماعية صعبة كأقلية محرومة من تطبيق شرائع الإسلام ، وبخاصة تلك الأحكام المتعلقة بالأحوال الشخصية ( من زواج وطلاق وميراث ) إذ تطبق عليهم السلطات القانون الفرنسي الذي يحظر تعدد الزوجات ، ويمنع تقسيم الميراث بينهم طبقاً للشريعة الإسلامية ، ويشجع الزواج المختلط الذي أصبح يشكل أكثر من ألفي حالة بين المسلمين.
كما تحظر السلطات في مورشيوس على المسلمات ارتداء الحجاب خاصة على الطالبات اللاتي يدرسن في المدارس والمعاهد الحكومية .
وما تزال الأقلية المسلمة في مورشيوس تنتظر من إخوانها المسلمين أن ينتبهوا إليهم ، ويهتموا بهم وبمشكلاتهم ، ويرسلوا إليهم الدعاة لتثقيفهم وتعليمهم شرائع الإسلام ، وأن يناصروهم سياسياً ودعوياً حتى لا يضيعوا مع من ضاع من الأقليات المسلمة .
ـــــــــــــــــ
المصادر :
ـ  التاريخ الإسلامي لمحمود شاكر 
ـ  وانظر مجلة الأسرة العدد 74 

مواد ذات الصله



تصويت

أعظم الخذلان أن يموت الإنسان ولا تموت سيئاته، وأعظم المنح أن يموت ولا تموت حسناته، في رأيك ماهي أفضل الحسنات الجارية فيما يلي؟

  • - بناء مسجد
  • - بناء مدرسة
  • - بناء مستشفى
  • - حسب حاجة المكان والزمان
  • - لا أدري