الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طبقية حادة وتمييز عنصري ضد 200 مليون في الهند

/content/img/logo.png
  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:02/06/2001
  • التصنيف:ثقافة و فكر
  •  
2983 0 344
واجهت الحكومة الهندية الأربعاء الماضي موجة احتجاجات واسعة النطاق قام بها ناشطون في حقوق الإنسان ، ومنظمات إغاثية ، وأعضاء برلمانيون ، بسبب محاولتها الحيلولة دون إدراج الأمم المتحدة قضية الطبقية والتمييز العنصري التي يعاني منها أفراد المجتمع الهندي ضمن برنامجها المزمع عقده نهاية هذا العام في مدينة " دربند " بجنوب أفريقيا ، والمنظمات الإغاثية ذكرت بأن الخطة الهندية مع الحكومات الأخرى إشغالها بقضايا اقتصادية ؛ لإبعادها عن طرق قضايا الطبقية والتمييز العنصري الحادة التي يرجعونها إلى تعاليم وأصول دينية باعتبارات التقسيم لأفراد المجتمع الهندي ، وجعل هذه القضية الأكثر إلحاحاً خارج النقاش في مؤتمر "دربند" الذي سينعقد في شهر أيلول / سبتمبر القادم .

وقد أكدت المنظمات الإغاثية نفسها على أنه في الهند حوالي (200 ) مليون شخص يعرفوا بـ ( دليت ) يعتبر هؤلاء رغم عددهم الكبير من الطبقة المسحوقة ، والمعزولة ، والمنبوذة في المجتمع الهندي ، ولا حقوق لهم البتة في المجتمع ، كما لا يحق لهم استعمال ما يستعمله باقي الناس الذين يعتبرون من الطبقات الثانية والأولى ، كمياه الشرب ، التي ليس من حقهم استعمال الآبار العامة غير آبارهم المخصصة لهم ، إضافة إلى أنهم لا يستطيعون زيارة المعابد التي يزورها غيرهم من أفراد مجتمعهم ، وقد يكون الأمر أكبر حينما يلمس أحد أفراد الطبقة الفقيرة ( دليت ) أحد أفراد طبقة البراهما التي سيعتبرها نجاسة ، ونقض للطهارة ؛ لتفاوت الطبقتين في المنزلة .

" براوين رشت ترابال " عضو من أعضاء البرلمان الهندي في منطقة " كجرات " الهندية توجه إلى جنيف لرفع قضية الطبقية والتفرقة العنصرية التي يعاني منها شريحة من أفراد المجتمع الهندي ، على أمل مناقشتها في المؤتمر المزمع عقده ، يقول "براوين" في مؤتمر صحفي عقده لهذا الغرض : " إن الموقف الهندي لا يجد إجماعاً من الأكثرية في البلد على إلغاء هذه الطبقية ، التي تمارس في حق أقلية من المجتمع رغم عددها الكبير، فعلى الأمم المتحدة اتخاذ إجراءات جدية لإزالة هذه الطبقية والتمييز العنصري قياساً على مشاريعها الصحية العالمية نحو : برنامج التطعيم العالمي ضد الشلل ، أو برنامجها في مكافحة مرض الإيدز " ، ويضيف قائلاً : " هدف زيارتي الوحيد لجنيف أن أوصل إلى العالم بأن الحكومة الهندية لم تستطع حل هذه القضية المعضلة في البرلمان الهندي " ، وقال : " لماذا البرلمان الهندي لا يريد مناقشة هذه القضية ؟‍‍!! ألأنه يوافق على إبقائها ، ولا ينوي التخلص منها، أو حلها ؟!! " .

وفي نفس الصدد " سميتا نارولا " موظفة في منظمة حقوق الإنسان تقول : " الطبقية والتمييز العنصري في آسيا أمر مخيف ومتعاظم ، وقد أثر على حوالي (250) مليون موزعين ما بين الهند وسيريلانكا ، وبنغلاديش ، ونيبال وباكستان ، واليابان وبعض الدول الأفريقية الأخرى ، والهند تستعمل خدعة وتكتيكاً كعلاقتها الاقتصادية مع الدول الأخرى ؛ لتشغل نفسها ، وتشغل غيرها بقضايا أخرى بعيدة كل البعد عن هذه القضية الحساسة ، والأكثر إلحاحاً في حقوق الإنسان ، حتى سيكون هذا الحال مع المسؤولين والمجتمعين في مؤتمر "دربند" الذين سينشغلون في النواحي الاقتصادية ويغفلون هذه القضايا " .

رغم أن الحكومة الهندية قد اعتبرت هذه الطبقية والتمييز العنصري الذي يمارس في الهند أمرًا غير قانوني ، في حين تمارس إلى هذا اليوم ، والطبقة العليا التي تحاول أن لا تفقد هذا العز الذي تعيشه تضم قسم ( البراهما ) ، والاقطاعيين الذين يعتبرون أنفسهم من رأس الإله قد خلقوا لتخدمهم الطبقة المسحوقة ، التي خلقت من قدم الإله ، أو من يديه المتمثلة بالطبقة الثانية ، ويعتبرون أنهم المتهم الأول باستعمال جيش شخصي إرهابي يمارس نشاطه ضد الفقراء والطبقات السفلى من الهنود ، لتبقى هذه الطبقة في فقر مدقع ، ولن تتحسن أحوالها الاقتصادية ، وليبقوا هم المستفيد الأول من هذه الطبقية والتمييز العنصري حسب ما ذكر المناوئون لهذه الطبقية والتمييز بين أفراد المجتمع الواحد .


مواد ذات الصله



تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته و استقراره، ترى هذا في كثير من بلدانه، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات الخطيرة ؟

  • ثقافة التسامح و العيش المشترك.
  • القضاء على الفساد والاستبداد.
  • الحرية و العدالة الاجتماعية.
  • نبذ الخلاف والطائفية والحزبية.
  • كل ما سبق.

الأكثر مشاهدة اليوم

ثقافة و فكر

سؤال النهضة.. والذكرى السبعين لشروطها

في هذا المؤتمر الذي نظمته جامعة حمد بن خليفة بالدوحة حول سؤال النهضة، في أيام 2 إلى 4 فبراير 2019، لفت انتباهي أربعة...المزيد