الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استياء فلسطيني من استباحة إسرائيل للمقدسات الإسلامية

استياء فلسطيني من استباحة إسرائيل للمقدسات الإسلامية " />
  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:01/07/2003
  • التصنيف:اخبار
  •  
1161 0 441
وصف نواب عرب في الكنيست الإسرائيلي قرار الحكومة بالسماح لغير المسلمين بزيارة الحرم القدسي في مدينة القدس القديمة بأنه استفزاز متعمد يهدف إلى النيل من المسلمين والتنكيل بهم.

وأدان النائب العربي عبد المالك دهامشة قرار السلطات الإسرائيلية باستئناف زيارات الإسرائيليين والسياح الأجانب لباحة الحرم القدسي بأنه "استفزاز متعمد من رئيس الحكومة الإسرائيلية أرييل شارون وبدعم من الرئيس الأميركي جورج بوش ضد الإسلام والمسلمين".

وبرر وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي تساهي هانيغبي هذه الزيارات بأنها "طبيعية تماما". وأوضح هانيغبي أن هدف حكومته "هو العودة إلى الوضع الذي كان قائما عام 2000" قبل بدء الانتفاضة, مشددا على أنه "لا مكان في هذا البلد يمنع اليهود من الدخول إليه".

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن الإذن بإجراء هذه الزيارات صدر عن رئيس الوزراء ووزارة الأمن الداخلي والشرطة. وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن دخول المتطرفين اليمينيين الإسرائيليين من مجموعة "أمناء جبل الهيكل" الذين يريدون إعادة بناء المعبد اليهودي مكان الحرم القدسي, لا يزال ممنوعا.

وأشعلت زيارة شارون للحرم القدسي في 28 سبتمبر/ أيلول عام 2000 الشرارة الأولى للانتفاضة الفلسطينية الحالية.

مسجد الناصرة
وفي السياق ذاته استنكر النائب العربي في الكنيست الإسرائيلي طلب الصانع قيام السلطات الإسرائيلية بهدم أساس مسجد قرب كنيسة البشارة في الناصرة الذي نفذ بأمر من محكمة إسرائيلية.

وقال الصانع في مقابلة صحفية إن حكومتي رئيسي الوزراء الإسرائيليين السابقين بنيامين نتانياهو وإيهود باراك وافتا على بناء هذا المسجد "لكن حكومة شارون ضربت عرض الحائط بهذه الموافقة". وتوقع الصانع أن تثير هذه الخطوة احتجاجات واسعة وسط المواطنين العرب.

وأثار هدم المسجد مشاعر المسلمين الذين يشكلون أغلبية سكان الناصرة. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن سبعة عرب أوقفوا إثر احتجاجهم على هذا الإجراء. كما أصيب عنصران من الشرطة التي انتشرت بالمئات على الأرض أحدهما بخدوش جراء سكين. وأبعدت الشرطة مئات من سكان الناصرة المسلمين الذين تجمعوا قرب المكان.

وتزعم المحكمة لإسرائيلية التي أمرت هيئة الأوقاف بهدم أساس هذا المسجد بأنه أقيم "بطريقة غير مشروعة". وأثار الشروع في بناء هذا المسجد بمحاذاة كنيسة البشارة التي تعتبر من أهم الأماكن المقدسة عند المسيحيين, القلق في الأوساط المسيحية والفاتيكان.

وقررت الحكومة الإسرائيلية العام الماضي وقف أعمال بناء المسجد بينما رفض المسلمون الذين يشكلون الغالبية في الناصرة هذا القرار. في حين عبر الفاتيكان عن "ارتياحه" لقرار الحكومة الإسرائيلية.

وكان المسلمون في الناصرة يريدون بناء المسجد على أرض تضم قبر شهاب الدين أحد أقارب القائد صلاح الدين الأيوبي الذي هزم الصليبيين في الأراضي المقدسة في القرن الثاني عشر.

مواد ذات الصله



تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته و استقراره، ترى هذا في كثير من بلدانه، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات الخطيرة ؟

  • ثقافة التسامح و العيش المشترك.
  • القضاء على الفساد والاستبداد.
  • الحرية و العدالة الاجتماعية.
  • نبذ الخلاف والطائفية والحزبية.
  • كل ما سبق.