الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وتلك يثرب تصطفيك

  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:17/07/2001
  • التصنيف:فنون الأدب
  •  
1166 0 385

فؤادي باحة .. وقصائدي..
بوح الرمال .. رؤاي..
للنخل اشتهاء .. والفضاء ،
وتلك "يثرب" لا تريم ..
صبابة تسرى..
وتسقطني بها ماء..
ويشهدني الصدى،
فخذي إليك فتى..
تجالسه رؤاه..
ضحى..
يسامر صفحة التاريخ..
إذ تمتد تحت أسنة الخيل المدى..
هل " سعد" يجالسني؟
-وإن جاسوا غمار الماء نعبره - ،
خذي صوتي وهاتي من نداك الحلو أشرعتي،
- فمر ننقضّ أسرابًا..
ولا نبقى .. ولا نذر،
فنحن النار .. والمطر -،
أعيدي يا رياح الفجر قافيتي
وآفاقي .. وناصيتي
تأففت الصوافن من مسير القيظ..
فانفرطوا هشيمًا كالرميم..
الريح توجعه..
خذيني أسأل "الأبواء" عن شمس..
تهز بحار أوردتي
وقد راحت حشاشته،
وخلت خطوة لليتم .. يعصفني
أذيب من رؤاي مرارة تحتل خارطتي
خذيني نحو خيمة : ام معبد"..
أقتفي خطور الندى .. أبكي..
وقولي : ما في جعبتي سبب
لنا الجفنات..
باهتة..
وباهتة ملامحنا وكاذبة قصائدنا..
ومالحة..
فَمُدي يا رياح الأبجدية نفحة النوار،
لأشكو من غثاء السيل..
جوف حراس أنتفض
كعصفور كوته الريح لا ماء .. ولا أرض
وخيل ما لها ركضُ
أهز جدائل التاريخ .. أصرخُ ،
على " سارية " يفيىء لظل : لا تهنوا،
دعيني أحتسي الأضواء..
للورقاء أهمس : كفكفي وجعي
وداري صبوة خرقاء وارتفعي

بقلبي من نداك سنابل..
والنخل أجنحتي .. ودرب العاشقين..
وتلك "يثرب" تصطفيك..
وأنت تحتضن المدى
نغمًا يرف .. ورحمة..
ورؤاي "يثرب" تحتويها..
والأهلة في انتظار الشدو..
كوني في المدى صوتي
وكوني للرؤى خطوي
وسُلّي من ثياب الأرض ليلاً قد تغشاها
أعيدي للمدار الشمس .. وضحاها
وسيري غير عابئة..
شراعك نبضه ألق..
وحمحمة..
وأسراب..
تردد في المدى .. طه

مواد ذات صلة



تصويت

فيروس كورونا أربك العالم كله، وفي الابتلاء به كثير من الدروس والعبر، فأي درس تراه أهم:

  • الأمر كله لله فعلينا أن نعلق القلوب به، ونعود إليه.
  • تقوية المنظومة الصحية في كل بلد.
  • أهمية النظافة والوقاية والأخذ بالأسباب.
  • أهمية التكاتف والتعاضد بين العالم كله للقضاء على مثل هذا الوباء
  • كل ما سبق

الأكثر مشاهدة اليوم

فنون الأدب

الحــــب

سمع الخليُّ تأوهي فتلفتـــا ..... وأصابه عجبٌ ، فقال من الفتى ؟ (1)فأجبته إني امرؤٌ لعب الأسـى ..... بفؤاده يوم النَّوى فتشتتــــا (2)انظر إليَّ تجد خيالاً باليـــًا ..... تحت الثياب ، يكاد ألا يُنعتــا (3)قد كان لي قلبٌ أصاب سـوادَه...المزيد