الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أميركا وإسرائيل تسعيان لتعزيز مركز محمود عباس

أميركا وإسرائيل تسعيان لتعزيز مركز محمود عباس
  • اسم الكاتب:
  • تاريخ النشر:24/07/2003
  • التصنيف:أخبار الشبكة
  •  
261 0 59
حثت الإدارة الأميركية السلطة الفلسطينية وإسرائيل على اتخاذ المزيد من الخطوات تجاه عملية السلام قبيل زيارة رئيسي حكومتهما إلى واشنطن في الأيام القليلة القادمة.

وقال وزير الخارجية الأميركي كولن باول في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإسرائيلي سيلفان شالوم إن الفرصة يجب أن لا تفوت، وأعرب عن قلقه من بناء إسرائيل جدارا فاصلا بينها وبين المناطق الفلسطينية، لكنه أبدى ارتياحه للتعاون الأمني بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.

وطالب باول السلطة الفلسطينية ببذل المزيد لوقف ما سماه التحريض على مقاومة الاحتلال، وشدد في الوقت نفسه على حرص واشنطن تقوية وضع رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس.

من جانبه قال شالوم إن إسرائيل تفعل ما في وسعها من أجل تقوية موقع عباس. ودافع عن الموقف الإسرائيلي بخصوص بناء الجدار الفاصل في توفير الأمن لإسرائيل ويمنع الفلسطينيين من تنفيذ عمليات، لكنه لم يستبعد أي تغيير في السياسة في المستقبل. وكان شالوم قد أجرى مباحثات مع نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني ومستشارة الأمن القومي كوندوليزا رايس.

تصويت بالثقة

ومن جهته قال وزير الإعلام الفلسطيني نبيل عمرو إن المستقبل السياسي لرئيس الوزراء محمود عباس يعتمد كثيرا على زيارته المقررة إلى واشنطن، وحذر من أن المجلس التشريعي قد يسحب الثقة من حكومة عباس لدى عودته إذا لم يحصل على إنجازات ملموسة من إسرائيل وخاصة بشأن قضية الأسرى.

ومن المنتظر أن يواجه عباس اقتراعا بالثقة في المجلس التشريعي فور عودته من لقاء الرئيس الأميركي جورج بوش غدا الجمعة. ويريد الفلسطينيون أن يضغط بوش على إسرائيل لإطلاق سراح آلاف الأسرى في السجون الإسرائيلية ووقف البناء في المستوطنات وإجراء مزيد من الانسحابات من المدن والقرى الفلسطينية.

وقال عمرو للصحفيين في رام الله إن المجلس التشريعي يعتزم الانعقاد بعد عودة عباس من واشنطن لبحث مدى التقدم الذي أحرزه على الصعيد السياسي، وبحث تجديد الثقة فيه. وأضاف أن إطلاق سراح الأسرى أمر حيوي لوضع عباس بين الفلسطينيين، وسيكون إحدى القضايا الرئيسية التي سيثيرها مع بوش في واشنطن.

وفي ختام زيارته للأردن أمس الأربعاء قال عباس إنه سيطلب من واشنطن حث إسرائيل على الالتزام ببنود خارطة الطريق والإفراج عن الأسرى الفلسطينيين ووقف الأنشطة الاستيطانية الإسرائيلية على الأراضي المحتلة عام 1967.

غضب فلسطيني

وفي سياق متصل أعرب مسؤولون فلسطينيون عن غضبهم إزاء تقارير تتحدث عن قرار إسرائيلي بعدم الإفراج عن أعضاء من حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي ضمن أي أسرى فلسطينيين قد يتم إطلاق سراحهم.

وكانت لجنة وزارية إسرائيلية وافقت على إطلاق سراح 350 فلسطينيا، وقررت بعد فحص قائمة محتملة بأسماء 100 من معتقلي حماس والجهاد موافقة مجلس الوزراء الإسرائيلي رسميا عليها.

وفي بيان له انتقد الوزير المكلف شؤون الأمن الداخلي محمد دحلان القرار الإسرائيلي ووصفه بأنه "خطوة تنم عن بوادر سيئة تجاه السلام والجهود الدولية المبذولة لحقن الدماء والتوصل إلى حل سياسي شامل وعادل للقضية الفلسطينية".

وحذر وزير شؤون الأسرى الفلسطيني هشام عبد الرازق من أن تمسك إسرائيل بهذا القرار يعني "أن العملية السياسية تسير إلى موت محتوم".

وحذرت حركتا حماس والجهاد الإسلامي من أنه إذا لم تفرج إسرائيل عن نحو سبعة آلاف معتقل في سجونها فإن الهدنة التي أعلنت يوم 29 يونيو/ حزيران الماضي وأوقفت الهجمات على الإسرائيليين ستتعرض للخطر.

تطورات ميدانية

وعلى الصعيد الميداني قالت الشرطة الإسرائيلية إن أربعة شبان فلسطينيين طعنوا إسرائيليا من الخلف وأصابوه بجروح غير خطرة في القدس الشرقية مساء أمس الأربعاء.

ووقع الهجوم قرب مخيم شعفاط للاجئين الفلسطينيين شمالي القدس. وتقول الشرطة إنها تبحث عن منفذي الهجوم الذين تمكنوا من الفرار، وأوضحت أن دوافع الهجوم غير واضحة.

وفي تطور آخر قالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن فلسطينيين أطلقوا صاروخين محلي الصنع من طراز القسام على كيبوتس نيرام داخل الخط الأخضر، دون أن تعطي تفاصيل إضافية.

مواد ذات صلة



تصويت

فيروس كورونا أربك العالم كله، وفي الابتلاء به كثير من الدروس والعبر، فأي درس تراه أهم:

  • الأمر كله لله فعلينا أن نعلق القلوب به، ونعود إليه.
  • تقوية المنظومة الصحية في كل بلد.
  • أهمية النظافة والوقاية والأخذ بالأسباب.
  • أهمية التكاتف والتعاضد بين العالم كله للقضاء على مثل هذا الوباء
  • كل ما سبق