الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في ركب الصحابة رضي الله عنهم

في ركب الصحابة رضي الله عنهم
1112 0 354

عبدالله بن الزبير

قال محمد بن عبدالله الثقفى : شهدت خطبة ابن الزبير رضي الله عنهما بالموسم ، خرج علينا قبل التروية بيوم وهو محرم ، فلبّى بأحسن تلبية سمعتها قط ، ثم حمد الله وأثنى عليه ، ثم قال : " أما بعد ، فإنكم جئتم من أفاق شتّى وفودا إلى الله عز وجل ، فحقٌ على الله أن يكرم وفده ، فمن كان منكم يطلب ما عند الله ، فإن طالب ما عند الله لا يخيب ، فصدقوا قولكم بفعل ؛ فإن ملاك القول الفعل ، والنية النية ، والقلوب القلوب ، الله الله فى أيامكم هذه ؛ فإنها أيام تغفر فيها الذنوب . جئتم من آفاق شتى ، فى غير تجارة ولا طلب مال ولا دنيا ترجونها هاهنا " . ثم لبّى ولبّى الناس ، فما رأيت باكيا أكثر من يومئذ .

عبدالله بن عباس

عن عبدالله بن عبيد بن عمير قال : قال ابن عباس رضي الله عنهما : " ما آسى على شيء فاتني من الدنيا إلا أني لم أحج ماشيا حتى أدركني الكبر أسمع الله تعالى يقول : { يأتوك رجالا وعلى كل ضامر } ( الحج : 27 ) ،  رواه ابن أبي شيبة في مصنفه و ابن سعد في الطبقات ، وذكره البيهقي .

قال أبو وائل : " والله لقد رأيت ابن عباس يوم عرفة يشرح سورة البقرة آية آية ، من صلاة الظهر حتى صلاة المغرب ، لو سمعه اليهود والنصارى لأسلموا عن بكرة أبيهم " .

أنس بن مالك

قال الجريري : " أحرم أنس بن مالك رضي الله عنه من ذات عرق ، فما سمعناه متكلما إلا بذكر الله حتى حلّ ، قال : فقال له : يا ابن أخي ، هكذا الإحرام " .

عبدالله بن عمر

عن نافع مولى ابن عمر قال : " سافرت مع ابن عمر بضعا وثلاثين حجة وعمرة " .

عبدالله بن عمرو بن العاص

وعن سليمان بن الربيع قال : " انطلقت في رهط من نساك أهل البصرة إلى مكة ، فقلنا : لو نظرنا رجلا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فدللنا على عبد الله بن عمرو فأتينا منزله ، فإذا قريب من ثلاث مائة راحلة ، فقلنا : على كل هؤلاء حج عبد الله بن عمرو ؟ ، قالوا : نعم ، هو ومواليه وأحباؤه ، قال : فانطلقنا إلى البيت ، فإذا نحن برجل أبيض الرأس واللحية ، بين بردين قطريين ، عليه عمامة وليس عليه قميص " .

مواد ذات صلة



تصويت

فيروس كورونا أربك العالم كله، وفي الابتلاء به كثير من الدروس والعبر، فأي درس تراه أهم:

  • الأمر كله لله فعلينا أن نعلق القلوب به، ونعود إليه.
  • تقوية المنظومة الصحية في كل بلد.
  • أهمية النظافة والوقاية والأخذ بالأسباب.
  • أهمية التكاتف والتعاضد بين العالم كله للقضاء على مثل هذا الوباء
  • كل ما سبق

الأكثر مشاهدة اليوم

في ركب الصالحين

في ركب الصحابة رضي الله عنهم

عبدالله بن الزبير قال محمد بن عبدالله الثقفى : شهدت خطبة ابن الزبير رضي الله عنهما بالموسم ، خرج علينا قبل التروية...المزيد