الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 406 مقالة

  • المهدي المنتظر .. رؤية شرعية ونظرة منهجية (2)

    ولله في المهدي حكمة ! لا يخفى على من تأمل قضيّة خروج المهديالمنتظر وما يسبقها من وقائع أو يتبعها أحداث أهمية هذه القضيّة ومحوريتها ، ولا نبعد كثيراً إن قلنا أن هذا الحدث يُعدّ علامةً فارقة ونقطة.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (7)

    سبل الإسلام في القضاء على ظاهرة التشاؤم والتطيّر لم يترك الإسلام البشريّة نهبةً لهذه الأفكار الباطلة والمعتقدات البالية خصوصاً مع ارتباطها بصميم العقيدة وتعلّقها بحياة كثير من الناس، فقد أبانت.. المزيد

  • المهدي المنتظر .. رؤية شرعية ونظرة منهجية (1)

    ذات يومٍ، وفي ربوع المدينة النبويّة، كان من أمر النبي –صلى الله عليه وسلم- عجباً!، فبعد أن صلّى بالناس صلاة الفجر قام من مكانه، فصعد على المنبر، وحمد الله وأثنى عليه، ثم شرع في حديث مطوّل مع أصحابه!.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (6)

    هل الشؤم ثابت في الدار والمرأة والفرس؟ على الرغم من وضوح التصوّر الحاصل تجاه مسألة التشاؤم، إلا أنه قد ورد في السنّة حديثاً يوهم خلاف ما تقرّر من نفي التشاؤم والنهي عنه، في عدد من الأحاديث الواردة.. المزيد

  • التنجيم .. تعريفه وأقسامه

    دأب البشر منذ القدم على الولع بمعرفة الحوادث المستقبلة عن الكون والإنسان، وسلكوا في سبيل نيل هذه المعرفة طرقاً شتى كالاستعانة بالجن، وممارسة أنواع من الرياضات الذهنية والبدنية، وملاحظة حركة الطير.. المزيد

  • ثمرات الإيمان بالكتب السماوية

    الإيمان بالكتب الإلهيّة المنزلة جزءٌ لا يتجزّأ من منظومة الإيمان الكليّة، لا يكتمل ولا يتحقّق إلا بها، قال الله سبحانه وتعالى: { آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه والمؤمنون كل آمن بالله وملائكته وكتبه.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (4)

    أمر ليس من التشاؤم المنهي عنه مرّ معنا من قبل ذكر التشاؤم وبيان حقيقته وذكر صوره في الماضي والحاضر، وبين يدينا ظاهرةٌ طبيعيّة رصدها علماء الطبيعة منذ عدّة قرون قد يكون فيها اشتباه وتوهّم بما قد.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (2)

    التشاؤم والتطيّر بين الماضي والحاضر عادة التطير عادة موغلة في القدم، استخدمها أعداء الرسل في رد دعوة الحق والهدى بدعوى أنها سبب لحلول المصائب والبلايا، فقد تشاءم قوم صالح بنبيهم – عليه السلام.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم(1)

    عادةٌ موغلةٌ في القِدَم، ضاربةٌ في أعماق التاريخ، ارتبطت ارتباطاً مباشراً بمخاوف الإنسان من المجهول، وتوجّسه من المفاجآت، وترقّبه لحلول المصائب والفواجع، والأحزان والمكاره، وتنزّل الأقدار التي.. المزيد

  • موقف الشرع من التنجيم

    في خضمّ المعركة التي أدارتها الشريعة لتحرير العقول من ضلالات الوهم والخرافة، وترّهات الدجل والشعوذة، قامت بإبطال جميع مسالك الجاهليّة ووقفت منها موقفاً حازماً: بياناً وتحذيراً، ونصحاً وتنبيهاً؛.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (5)

    سبب تحريم الطيرة إذا تأملنا في النصوص الواردة في الطيرة والتشاؤم وما ذكره الشرّاح في حقيقة ومظاهر كلٍّ منهما، أمكننا أن نصل إلى الأسباب التي أدّت إلى تحريمها والتشديد في النهي عنها وهي كالآتي: أول.. المزيد

  • أوهام الجاهليّة الأولى: الطيرة والتشاؤم (3)

    منافاة التطيّر لحقيقة التوكّل التطيّر والتوكّل ضدان لا يجتمعان، وما بينهما من الفرق كما بين المشرق والمغرب، فالمرء إما أن يُسلم وجهه لله ويتعلّق به ويتوكّل عليه ويُخلص في ذلك كلّه، عندها يعيش.. المزيد

  • أولئك هم الراضون بقضاء الله(2)

    عن الأصمعي قال: خرجت أنا و صديق لي إلى البادية، فضللنا الطريق، فإذا نحن بخيمة عن يمين الطريق فقصدناها فسلّمنا، فإذا امرأةٌ ترد علينا السلام، قالت : ما أنتم؟ قلنا : قوم ضالّون عن الطريق أتيناكم فأنسنا.. المزيد

  • أولئك هم الراضون بقضاء الله(1)

    مع كلّ خطبٍ مؤلم، وحدثٍ موجع، وأمرٍ جلل، يتساقط الناس صرعى لمشاعر اليأس والقنوط، حتى لا تكاد تجد حولك إلا أنفساً كسيرة، وأعيناً دامعة، وأكباداً محروقة، ومنهم من يتحوّل حزنه سخطاً على الخالق وحنقاً.. المزيد

  • الثمار الأخلاقية للإيمان بالقضاء والقدر

    لا تأخذ النفس إنسانيّتها العالية، وكمالها الخُلُقي، وسلامتها الروحيّة، إلا حينما تؤمن بقضاء الله وقدره، ولا تهوي في دركات اليأس والقنوط، ومشاعر الحزن والإحباط، وطبائع الخمول والكسل، إلا بابتعاد.. المزيد



تصويت

من أعظم المقاصد التي أكد عليها الإسلام تقوية أسباب التراحم و التلاحم بين المسلمين وترسيخ معاني التصافي والتآخي بين أبناء المجتمع "واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا". ترى لماذا هذه الفرقة الحاصلة الآن بين الدول العربية والإسلامية؟

  • اختلافات سياسية
  • مطامع مادية وتوسعية
  • من صنع أعدائهم
  • اختلافات أيدلوجية
  • كل ما سبق