الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 13 مقالة

  • عش رجباً!

    "عِشْ رجباً.. ترى عجباً" مثلٌ جاهلي مضروب يحكي تحوّلات الدهر وتقلّبات الزمن، وكثرة العجائب وأنواع الغرائب التي تستقبلنا بها الأيّام، ولعلّه خير مثلٍ يمكن استعارته عند الحديث عن عجائب شهر رجب.. المزيد

  • ضرورة التمسك بالسنة

    في حجةّ الوداع، وبعين البصيرة وخبرٍ من الوحي، استشرف رسول الله –صلى الله عليه وسلم- ما سيكون في أمّته من بعده من كثرة الاختلاف في أصول الدين وفروعه، وفي الأعمال والأقوال والاعتقادات، ولقد استشعر.. المزيد

  • ونبيك الذي أرسلت

    ومن منا لا يعرف البراء بن عازب صحابي رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ ذلك الشاب اليافع الذي ردّه النبي عليه الصلاة والسلام يوم بدرٍ لصِغَر سنّه، إلا أن ذلك لم يمنعه من مشاركته في بقيّة غزواته. وكانت.. المزيد

  • وكم من مريد للخير لم يصبه

    كانوا ثلاثةً في سيارة، أرادوها سفراً إلى مدينة مشهورةٍ يقصدها الناس في كلّ حين، والطريق معروف إليها، وبينما هم في الطريق، إذْ لمح أحدُهم مفرقاً يذهبُ باتجاهٍ آخر مجهول، صاح أحدهم: اسلكوا هذا الطريق.. المزيد

  • مخاطر البدعة

    اشتُهر عند علماء السلف ما يُعرف بخطبة الحاجة، وهي المقدّمة التي كان يداوم عليها النبي صلى الله عليه وسلم عند حديثِه للناس، وهي خطبةٌ عظيمةٌ احتوت على جوامعَ الحِكَم والفوائد، كما هو الشأنُفي أحاديث.. المزيد

  • قاموس البدع العقدية ( 3 )

    1. إنكار وجود الجن: ذهب إليه البعض، وزعموا أنه ليس في الدنيا شيطان ولا جن غير الإنس الذين نراهم، وهو مذهب باطل، لثبوت خبر الجن في القرآن والسنة وأجمع المسلمون على وجودهم، قال تعالى: { وما خلقت الجن.. المزيد

  • قاموس البدع العقدية ( 2 )

    1. القول بأن الإيمان مجرد تصديق القلب، وأن الرجل إذا صدّق بقلبه ولم ينطق لسانه بالتوحيد، ولم يقم بأي من الأعمال الصالحة فهو مؤمن ناج عند الله: وهو قول المرجئة، وهو بدعة مخالفة لأدلة الكتاب والسنة.. المزيد

  • قاموس البدع العقدية ( 1 )

    كانت دعوة النبي - صلى الله عليه وسلم - صافية واضحة في كل معالمها، وأشد مناحي دعوته وضوحاً وأكثرها بياناً دعوته أمته إلى التوحيد الخالص، والعقيدة الصافية النقية، حيث كان – عليه الصلاة والسلا.. المزيد

  • الطواف بالقبور ...رجوع إلى الجاهلية الأولى

    استفحلت ظاهرة تقديس القبور والتبرك بها في أوساط الأمة حتى تقرب إليها البعض بأنواع القربات، وتوجهوا إليها بصنوف العبادات، وجنح الغلو ببعضهم إلى حد تفضيل بعض مشاهد القبور على مناسك الحج والعمرة،.. المزيد

  • بدع الاعتقاد..النشأة والتاريخ

    إن المتطلع إلى أحوال المسلمين اليوم ، يرى الفرق الشاسع بين جيلنا والجيل الأول الذي قال فيه النبي -صلى الله عليه وسلم - ( خير الناس قرني ، ثم الذين يلونهم ، ثم الذين يلونهم ) رواه البخاري و مسلم .. المزيد

  • المعاصي والبدع ... أنواعها وأحكامها

    الذنوب وإن كانت في مجموعها خروجا عن أمر الله عز وجل ومخالفة لشرعه ، إلا أن جرمها متفاوت تفاوتا عظيما ، فأعظم الذنوب وأقبحها على الإطلاقهو الكفر بالله ، وهو الذنب الذي إذا لقي العبد ربه به.. المزيد

  • محبة النبي صلى الله عليه وسلم بين الاتباع والابتداع

    محبة الرسول صلى الله عليه وسلم أصل عظيم من أصول الدين , بل إن إيمان العبد متوقف على وجود هذه المحبة ,فلا يدخل المسلم في عِداد المؤمنين الناجين حتى يكون الرسول صلى الله عليه وسلم أحبَّ إليه من نفسه.. المزيد

  • أحكام الطيرة والتمائم والرقى

    حفلت حياة المشركين في الجاهلية الأولى بكثير من العادات التي اتسمت بالسطحية والسذاجة، وذلك نظراً لافتقادهم المصدر الإلهي الذي يهتدون بهديه، ويستضيئون بنوره، بعيداً عن منطق الخرافة، الذي سيطر.. المزيد



تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته و استقراره، ترى هذا في كثير من بلدانه، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات الخطيرة ؟

  • ثقافة التسامح و العيش المشترك.
  • القضاء على الفساد والاستبداد.
  • الحرية و العدالة الاجتماعية.
  • نبذ الخلاف والطائفية والحزبية.
  • كل ما سبق.

الأكثر مشاهدة اليوم

البدع والمحدثات

قاموس البدع العقدية ( 3 )

1. إنكار وجود الجن: ذهب إليه البعض، وزعموا أنه ليس في الدنيا شيطان ولا جن غير الإنس الذين نراهم، وهو مذهب باطل، لثبوت خبر الجن في القرآن والسنة وأجمع المسلمون على وجودهم، قال تعالى: { وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون }(الذاريات:56)،...المزيد