الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 176 مقالة

  • الإلحاد والولاء للغرب

    يعرف الجيل المعاصر في أمتنا اعتناق عديدٍ من العرب لمذاهب فكريّة أسست في ظروفٍ تاريخيّةٍ معيّنةٍ وحقبٍ مغايرةٍ في أوروبا، حيث ظهرت العَلمانيّة والمدارس الإلحاديّة واللادينيّة كما اللاأدريّة،.. المزيد

  • في البدء كانت الأحفورة

    بينما تقوم نظرية الداروينية الجديدة "التطور" Evolution على مسألة الطفرات والتي تعرضنا لها بالتفصيل في المقال السابق، فإن قوام الداروينية الكلاسيكية Darwinism على الحفريات –الكائنات المتحجرة.. المزيد

  • برهان قذائف الحق وزهوق الباطل

    {بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق} (الأنبياء:18) {ولا يأتونك بمثل إلا جئناك بالحق وأحسن تفسيرا} (الفرقان:33) {قل فلله الحجة البالغة}(الأنعام:149) {قل هل عندكم من علم فتخرجوه لنا } (الأنعام:148)،.. المزيد

  • أحجية البانسبرميا Panspermia

    تحدثنا في المقال السابق عن العلماء الملحدين الذين ظلوا على إلحادهم مع قطعهم بوجوب التدخل والإبداع والخلق لحظة نشأة الحياة، فبأي مبررٍ يا ترى بقي هؤلاء على إلحادهم؟ طالما أن التدخل الإلهي ظاهر.. المزيد

  • الطفرات

    يعتمد التطوريون على مبدأ أن الطفرات Mutations قد تغير كل شيء وتنتقل بالكائن الحي إلى كائن آخر تمامًا! -1- هذه الدعوى العريضة إما أن تخضع للرصد العلمي والتجريبي وإما أن تدخل في سياق حكايا أو حواديت وأحاجي.. المزيد

  • الصنع المتقن

    تبين لعلماء البيولوجيا والكيمياء الحيوية مؤخرًا أن الخلق الإلهي أو الصنع المتقن أو كما يسميه الغرب التصميم الذكي يمكن رصده تجريبيًا وبذلك أصبح جزءًا من العلم! -1- وردة فعل الملحدين على أدلة الصنع.. المزيد

  • محاكمة النشوء قبل الارتقاء

    منذ أن وضع تشارلز داورين Charles Darwin كتابه الأشهر "في أصل الأنواع On the Origin of Species" في العام 1859 ، والجدال لم يتوقف بشأن صحة "الداروينية" أو الصيغة الأحدث "التطور"، وقد لا يتوقف الجدال في.. المزيد

  • التطور والبرازخ الحقيقية..المقدمة

    إذا قلت لأحد الملحدين أن نظرية النسبية العامة لأينشتاين قد لا تكون صحيحة خاصةً وأنها لا تتوافق مع نظرية الكم، فإن الملحد لن يعير لكلامك اهتمامًا وقد يُصدِّق عليه أو يؤكد قوة النسبية العامة، أما.. المزيد

  • لماذا الله خلقنا فهل هو محتاجٌ لعبادتنا؟

    دائماً ما يتكرّر هذا السؤال من بعض أهل الإسلام الشاكّين، تأثراً بمزاعم الملحدين واللادينيّن، وهو سؤالٌ سوفَ نحاولُ تفكيكَ بنياته، وكشف أغاليطه، ثم الإجابةِ عنه، بما يشفي غليل المؤمنين، ويريح.. المزيد

  • أفْتنــي

    أفتني! أفتني في شأن هذه المجرَّات المترامية والأفلاك المتباعدة؟ أفتني في كواكب هذه «المجموعة»، جعلوا بعضها من بعض، مالها خلت من مقومات حياةٍ قد اجتمعت لهذه الأرض، من غلافٍ يحفظ لها ما فيها،.. المزيد

  • نشأة الإلحاد

    لا يوجد تاريخ محدد يمكن من خلاله إثبات بداية زمنية للإلحاد فهو ظاهرة طفيلية عبر الزمان لا توجد لها جذور حتى عند السوفسطائيون اليونانيون القُدامى .. وحتى أبيقور مؤسس مذهب المُتعة ومؤسس المدرسة الأبيق.. المزيد

  • تناقضات الإلحاد مع الفطرة الإنسانيّة 1

    من أبرز الآليّات التي يستعملها علماء مقارنة الأديان والمذاهب في امتحانهم لدرجة تحريفاتِ بعض الأديان، والاستشهاد على بطلان عددٍ من المذاهب الفكريّة إخضاعها لامتحانٍ يكون عبارةً عن مقارنةٍ للمذهب.. المزيد

  • اللاأدرية؛ أزمة عقل (1)

    اللاأدرية Agnosticism؛ هي مرحلة منتصف الطريق، فاللاأدرية أحد الفرق الإلحادية الثلاث الكبرى "إلحاد – ربوبية- لاأدرية"، وتتميز اللاأدرية عن غيرها من الفرق الإلحادية أنها لم تجزم بوجود خالق ولم.. المزيد

  • دوغمائية الإلحاد

    لا شك أن الملاحدة على تنوّع مدارسهم، واختلاف مذاهبهم، وتعدّد قناعاتهم، يعانون من علّة وجودهم، وتقضّ مضجعهم تلك الأسئلة الوجوديّة : هل هناك إله؟ ما دوري في الحياة؟ لماذا يوجد موتٌ ؟ لماذا لا أكون.. المزيد

  • الإيمان بالغيب..بين اليقين والريب

    هي أهم القضايا الوجودية التي خاض فيها الناس قديما وحديثا ولا يزالون..وصنّفت فيه ملل ومذاهب..فهذا يدعي أنه منكر والآخر موقن وثالث مرتاب..والأصل أنه لا يوجد من ينكر الغيب على الحقيقة وإنما هناك تفاوتٌ.. المزيد



تصويت

يعاني العالم العربي اليوم من أوضاع خطيرة تهدد وحدته و استقراره، ترى هذا في كثير من بلدانه، برأيك ما هو أهم ما نحتاجه في هذه المرحلة للخروج من هذه الأزمات الخطيرة ؟

  • ثقافة التسامح و العيش المشترك.
  • القضاء على الفساد والاستبداد.
  • الحرية و العدالة الاجتماعية.
  • نبذ الخلاف والطائفية والحزبية.
  • كل ما سبق.