الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عدد المقالات 84 مقالة

  • المعجزات الحسية للنبي صلى الله عليه وسلم

    جرت سُنَّة الله تعالى كما قضت حكمته أن يجعل معجزة كل نبي من جنس ما يُتْقِنُ قومه ويتفوَّقون فيه، ولما كان العرب قوم بيان وبلاغة، كانت معجزة النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ الكبرى والعظمى هي القرآن الكري.. المزيد

  • وَرَفَعْنا لَكَ ذِكْرَكَ

    للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ عند ربـه مقام عظيم، وقـدر جليل، فاق كل الخلائق أجمعين، فهو ـ صلى الله عليه وسلم ـ سيد ولـد آدم، ولا يعرف حقيقته وعظيم قدره إلا خالقه سبحانه وتعالى .. والمتأمل في آيات القرآ.. المزيد

  • هل ترون ما أرى ؟!

    فضَّل الله ـ سبحانه وتعالى ـ نبينا محمداً ـ صلى الله عليه وسلم ـ وكرَّمه، وخصه بأشياء دون غيره من الأنبياء، فله ـ صلى الله عليه وسلم ـ خصائص في الدنيا، وله خصائص في الآخرة، مما يدل على علو منزلته،.. المزيد

  • وأسمع ما لا تسمعون

    اختص الله ـ تبارك وتعالى ـ عبده ورسوله محمدا ـ صلى الله عليه وسلم ـ دون غيره من الأنبياء بخصائص كثيرة، تشريفا وتكريما له، مما يدل على جليل قدره وشرف منزلته عند ربه، قال الله تعالى: { اللَّهُ يَصْطَفِي.. المزيد

  • من أطاعني دخل الجنة

    فرض الله على جميع الخلق الإيمان بنبيه ـ صلى الله عليه وسلم ـ واتباعه وطاعته، وإيجاب ما أوجبه، وتحريم ما حرمه، وجعل طاعته ـ صلوات الله وسلامه عليه ـ وامتثال أوامره واجتناب نواهيه من أعظم ما تقرب.. المزيد

  • صحبة الحبيب صلى الله عليه وسلم في الجنة

    من دلائل محبة المسلم للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ أن يتمنى صحبته، ليجاهد معه، ويذب عنه، وينصره، قال القاضي عياض: " ومن محبته صلى ـ الله عليه وسلم ـ نصرة سنته، والذب عن شريعته، وتمني حضور حياته فيبذل.. المزيد

  • جبل يحبنا ونحبه

    لم تقف الدلائل والمعجزات النبويّة مع الجمادات عند حدود النطق والكلام والحركة، بل امتدّت لتشمل الحب والشوق، والمشاعر والأحاسيس، نعم ، لقد سمع الجبل كلام النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وأطاعه، وأحبه.. المزيد

  • حزن الصحابة لوفاة النبي صلى الله عليه وسلم

    لما أكمل الله الدين وأتم النعمة على المسلمين، أجرى الله على نبيه ـ صلى الله عليه وسلم ـ سنته الماضية في خلقه: { كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ } (آل عمران: 185)، فتُوفِّيَّ نبينا ـ صلى الله عليه وسلم.. المزيد

  • الجمال الخَلْقي والخُلُقي للنبي صلى الله عليه وسلم

    اختص الله ـ سبحانه ـ نبيه ـ صلى الله عليه وسلم ـ بجمال خَلْقِهِ وكمال خُلُقِه بما لا يحيط بوصفه البيان، وفطره على صفات عظيمة لا تُعرف لأحد غيره، وكان من أثر ذلك أن القلوب فاضت بحبه وإجلاله، فالذين.. المزيد

  • أسماء النبي صلى الله عليه وسلم

    من دلائل علو قدر النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ تعدد أسمائه التي تدل على كثرة خيره، وعلو مكانته وتعدد شمائله، فإن كثرة الأسماء مع حُسْنِها تدل على كثرة الصفات والمحامد التي يقوم بها المُسمَّى بتلك.. المزيد

  • خصائص النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ لأمته في الآخرة

    اختص الله تبارك وتعالى الأمة المحمدية في الآخرة بخصائص كثيرة ، لم تُعْطهَا غيرها من الأمم ، وفي ذلك تشريف وتكريم لنبيها ـ صلى الله عليه وسلم ـ سيد الأولين والآخرين ، الذي أمضى عمره ، وضحى بكل ما.. المزيد

  • مع معجزات الحبيب صلى الله عليه وسلم

    من أعظم دلائل النبوة ما يؤتيه الله أنبياءه من خوارق العادات التي يعجز عن فعلها سائر البشر ، وفي ذلك تكريم لهم من الله ، ودليل على صدق دعواهم أنهم رسل الله ، قال الله تعالى : { لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَ.. المزيد

  • حفظ الله لنبيه قبل البعثة

    أجمعت الأمة على عصمة النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وحفظ الله له ، وأن حياة نبيها ـ صلى الله عليه وسلم ـ قبل البعثة وبعدها ـ كانت أمثل حياة وأكرمها وأشرفها ، فلم تعرف له فيها هفوة ، ولم تحص عليه فيها.. المزيد

  • كيف نعَّظم الحبيب صلى الله عليه وسلم

    اهتم أهل السنة والجماعة واعتنوا بجمع خصائص النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ ، وإبراز فضائله وحسن أخلاقه ، فلم يخل كتاب من كتب السنة من ذكر مآثره ، كما أُفردت كتب مستقلة للحديث عنه وعن سيرته وشمائله ـ.. المزيد

  • من صور الجفاء مع الحبيب صلى الله عليه وسلم

    اصطفى الله تعالى الأنبياء وخصهم بإبلاغ وحيه إلى خلقه، وجعلهم خير الناس، وفاضل بينهم ، فقال سبحانه: {تِلْكَ الرُّسُلُ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ مِنْهُمْ مَنْ كَلَّمَ اللَّهُ وَرَفَعَ.. المزيد



تصويت

قالوا: إذا أردت أن تسقط حضارة أمة فعليك بهدم الأسرة والتعليم وإسقاط القدوات وتشويهها، فما هي بنظرك أكثر تلك الوسائل أثرا ؟

  • إهمال التعليم
  • التفكك الأسري
  • تشويه الرموز والقدوات
  • لا أدري