الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عند مسح الشرج بالمناديل أجد آثاراً للبراز... فهل السبب الغازات؟
رقم الإستشارة: 2138836

67649 0 555

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أعاني من أعراض القولون العصبي، والتحاليل سليمة والحمد لله، لكني أحياناً أجد آثاراً للبراز عند مسح منطقة فتحة الشرج بالمناديل الورقية (الأثر قليل جداً حتى إنه لا يظهر في الملابس الداخلية، وربما يكون بعد خروج الغازات) وقد سبب لي هوساً، وفي كل مرة تخرج مني غازات أتأكد، مما يسبب لي توتراً وقلقاً نفسياً شديداً، وأؤكد أن هذا الأمر نادراً ما يظهر، وحتى لو ظهر فبكمية صغيرة جداً لا يمكن ملاحظتها إلا عند مسح المنطقة، وأشك كذلك أنها بقايا لعدم التنظيف الجيد للمنطقة كما في المشكلة الثانية وهي:

عند التبرز أحياناً من أجل تطهير المنطقة والتنظيف يجب أن يكون الماء دفعه قوياً نسبياً من أجل تنظيف المنطقة، وإلا أحتاج لاستخدام المحارم الورقية.

وللعلم أحياناً أعاني من ألم في فتحة الشرج خفيف جداً، ويظهر عند الضغط على النفس من أجل الإخراج، وحتى هذا يحدث أيضاً حتى لو لم يكن هناك إمساك؛ لأني قبل الذهاب للمدرسة دائماً ما أخاف أني أحتاج لدورة المياه خلال الطريق رغم أن الطريق لا يتجاوز نصف ساعة.

وسابقاً كنت إذا أردت التأكد من خروج كل شيء من الفضلات -أكرمكم الله- أجعل الماء يخرج بقوة وأوجهه لفتحة الشرج لأجل أن يدخل، بعدها يخرج ويخرج ما تبقى من البراز -أكرمكم الله- لكني تركت هذه العادة واختفت الآلام، وأصبحت لا تظهر إلا عند الضغط على النفس.

فهل هذا يدعو للقلق أم أنه أمر طبيعي؟ لأنني قلق كثيراً، وكما قلت لست متأكداً إن كانت هذه الآثار جراء عدم التنظيف الجيد أم بسبب الغازات، وللعلم فليس لدي مشكلة في التحكم بالبراز أو الغازات، وأموري طبيعية ولله الحمد.

أنا أستخدم librax حبتين لمدة 5 أيام في الأسبوع، وتزيل عندي هذه الجرعة أعراض القولون، فإلى متى أستخدم هذه الجرعة؟ ومتى أخففها لكي أقطعها تدريجياً؟ علماً أني أستخدم هذه الجرعة من شهر فقط 5 أيام في الأسبوع أيام المدرسة.

وهل عمل سونار البطن سيفيدني للتأكد من وجود مشكلة في البطن أم تحليل البراز كافٍ لإثبات أن ما لدي هو القولون العصبي ؟

وفي الحقيقة لاحظت أخيراً أن المشكلة تظهر عندما أضغط على نفسي للإخراج، وفي الغالب لا يوجد براز وتظهر هذه المشكلة بوجود الآثار.

هل أعاني من شيء يدعو للقلق أم فقط أترك هذه العادة وأموري تصبح طبيعية؟ أنا قلقٌ جداً ، أخاف دائماً، وكما ذكرت لكم فقد سبب لي هوساً كلما رحت لدورة المياه أو خرجت مني غازات أتأكد من أنه لا توجد آثار وفي الغالب لا أجدها ، وأيضاً تظهر الآثار عندما تسوء الحالة فقط، وأعتقد أنها مرتبطة بالقولون العصبي.

وأيضاً قبل أسبوع وجدت عند المسح على آثار دم صغيرة (حوالي ثلاث نقاط) ورأيتها مرة واحدة فقط
.
أنا قلق وخائف، طمئنوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ علي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أنا لا أرى أن هناك مشكلة طبية فيما وصفت من الأمور غير وجود الدم على البراز، وهذا يأتي من بواسير شرجية، وهي أيضاً قد تسبب خروج بعض بقايا البراز عند المسح؛ لأن هذه البقايا قد تكون عالقة على البواسير، والبواسير أيضاً قد تسبب ألما خفيفاً عند التبرز .

القلق عندك أصبح أكبر بكثير مما تعاني منه، فأنت تقول: إن معظم ما تشكو منه هو نادراً ما يحصل، ثم تقول إنه أصبح عندك هوس من هذه الأشياء النادرة التي تحصل معك.

لا أرى أن هناك حاجة لإجراء السونار، وإنما بحاجة لزيارة طبيب مختص بالجراحة العامة لفحص منطقة الشرج؛ لأنه إن كان عندك بواسير فإنه عندها تعرف كيف تتعامل معها وتتجنب مضاعفاتها، وكذلك تحاول علاجها، وذلك بتجنب الإمساك، وتناول الخضروات والأطعمة التي تحتوى على الألياف، وكذلك إن كان هناك نزف فقد تكون البواسير كبيرة نوعا ماً.

أما بالنسبة لللبراكس، فإن كانت أعراض القولون العصبي خفيفة فإنه يمكن تخفيض الجرعة ومراقبة الأعراض لفترة، فإن كانت أيضاً خفيفة فيمكن التوقف عنها، أما إذا عادت الاعراض مع التخفيض لحبة واحدة، فعندها يجب البقاء على حبتين لفترةٍ أطول.

شفاك الله وعافاك.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب mohamed ayoubi

    عندي نفس المشكل اخي و ساعدني للوصول للحل اعانك الله

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً