الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الدوالي البسيطة في الخصية اليمنى تسبب العقم؟
رقم الإستشارة: 2143852

14820 0 388

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

متزوج منذ 5 سنوات، أرغب في إنجاب الذرية الصالحة إن شاء الله.
أعاني من ألم، وضغط بسيط فوق الخصية اليمنى، وأحيانا أثناء نومي يزداد الألم بشدة من خلف الخصية اليمنى، ويمتد عبر منطقة العجان حتى يصل أسفل الظهر مما يجعلني أستيقظ من النوم، وعندما أغسل المنطقة بماء بارد يهدأ هذا الألم.

الخصية اليسرى عندي هابطة قليلا، وأصغر قليلا من الخصية اليمنى.

ذهبت لعدة أطباء، وعملت فحوصات للسائل المنوي، واتضح أنه يوجد نقص شديد في عدد الحيوانات المنوية، وكذلك وجود ضعف في حركتها، حيث يبلغ العدد أقل من مليون، أما باقي الفحوصات من هرمونات -وغير ذلك- كلها سليمة.

أخبرني أحد الأطباء ان حالتي غير معروفة السبب، وقال لي طبيب آخر إنه يوجد عندي دوالي بسيطة في الخصية اليمنى، ولكن حتى لو عملت عملية للدوالي فإن إنتاج الحيوانات المنوية لن يزيد بالشكل المطلوب، مع العلم أن خصيتي اليمنى أكبر قليلا من اليسرى.

فبماذا تنصحوني أيها الأفاضل في الموقع؟
هل هناك أمل للإنجاب؟
وماذا أفعل؟
وهل هناك فحوصات يجب علي أن أعملها؟
وهل عملية الحقن المجهري ستنجح معي على الرغم من أنني لا أحبذها لتكاليفها المرتفعة؟

وشكرا جزيلا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالمعين حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

كون عدد الحيوانات المنوية أقل من مليون، ففي الغالب يكون هناك عيب جيني وراثي يسبب هذا الضعف، ولكن قبل الحكم فلابد من التأكد من سلامة الهرمونات:
-prolactin
-FSH, LH
-testosterone

أما عن الدوالي، فكون الدوالي فقط من الدرجة الأولي في ناحية واحدة؛ ففي الغالب نستبعد أن تكون هي السبب.

لذا المطلوب الآن الآتي:

- زيارة مركز ذي ثقة في الحقن المجهري، وعمل حفظ للسائل المنوي الدوبلل محتوي على المليون حيوان منوي.

- بعد ذلك يتم أخذ علاج هرموني لمدة 3 أشهر حيث قد يساهم في تحسين الحالة، ولكن سيتم وصف العلاج بعد بيان نسب الهرمونات بالتفصيل.

الدوالي من الأفضل عمل أشعة دوبللر على الخصيتين لبيان حجم الدوالي بدقة، وإرسال النتيجة لنا كي نحدد، هل تحتاج لعملية أم لا، ولكن يكون هذا بعد حفظ السائل المنوي بالتبريد.

وبعد العلاج وبعد العملية إن لجأنا إليها، ولم يحدث تحسن فالطريق الأوحد المتاح هو الحقن المجهري.

وعليك بداوم الدعاء والاستغفار، ومرحبا بك للتواصل معنا لتوضيح نتائج التحاليل والفحوصات.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً