الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضغط الدم والقلق والتوتر وعلاقتهم بالقولون
رقم الإستشارة: 2149688

68707 0 772

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

أولا: جزاكم الله خيرا لجهودكم المبذولة في هذا الموقع، وجعلها الله في ميزان حسناتكم.

سأبدأ قصتي بالتعريف عن نفسي، أنا شاب عمري 23 سنة، تخرجت في الجامعة منذ شهر تقريبا، بدأت معي الأعراض منذ سنة تقريبا، حيث أنني أشعر باختناق مفاجئ، ودقات قلبي قوية جدا، ولا أستطيع الحركة إذ يضطر من حولي لأخذي إلى أقرب مستشفى، وفي المستشفى يكون الضغط 145-90 ، ودقات القلب 140 وتنزل بالتدريج.

طبعا استمرت معي الحالة ما يقارب 3 أشهر، وهي تأتيني 3 مرات بالأسبوع مع دخولي إلى المستشفى طبيب الطوارئ يعتقد أنها أعراض جلطة -لا سمح الله-.

طبعا من الفحوصات سبق وعملتها خلال سنة من الآن.

أولا: أنا مصاب بالقولون العصبي المزمن بأعراض قوية جدا.

ثانيا: مصاب بجرثومة المعدة، وأخذت لها كورسي علاج، نوبات ضغط فجائية، وصلت قمتها إلى 190-105 وتنزل بالتدريج خلال ربع ساعة، والمرات الأخرى 160-100.

طبعا خلال 30 تخطيط للقلب في المستشفى وجدنا خلال سنة ثلاثة تخطيطات غير سليمة للقلب، يقول لي دكتور الطوارئ راجع دكتور قلب أو باطني، وقد راجعت وإلى الآن أتابع مع الدكتور وعملت صورة إيكو، وكانت سليمة، فقال لي دكتور القلب: هناك مشاكل في كهرباء القلب، وأحالني على دكتور متخصص في كهرباء القلب، وموعدي معه بعد رمضان إن شاء الله.

ملاحظة بسيطة: لا أنكر دور الحالة النفسية السيئة في الأعراض التي أمر بها، ولكن إذا كان هذا كله سببه نفسي، فكيف أعالج هذه الأعراض.

طبعا أنا الآن أحسن بكثير من قبل، -والحمد لله- ، ولكن هناك أعراض مثل: خفقان القلب، وليس المقصود تسارع، وإنما ضربات قوية تهز يدي أو حتى جسمي كاملا، ولا أستطيع النوم، وضغط الدم يتذبذب بشكل غريب خلال أوقات متقاربة جدا، ويمكن أن يتغير في دقائق، ويتراوح بين 100-60 إلى 145-95.

صداع نابض بالرأس، كل طبيب أساله عن هذا الصداع يقول لي: هذا صداع ضغط.

تشنجات في بعض العضلات يعني مثل رفرفة بعض العضلات.

وانتفاخ المعدة والتجشؤ على مدى 24 ساعة، وأهم شيء مؤذ هو وخزات مثل وخزات الكهرباء أو لسعات الماء البارد.

سامحوني للإطالة، ولكن جزيتم الخير، وعوض الله هذا في حسناتكم.

طبعا استشارتي قريبة من رقم الاستشارة: (2134560).

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

بارك الله فيك وجزاك الله خيراً، ونشكرك كثيراً على تواصلك مع إسلام ويب.

أخي الفاضل الكريم، كما أشار لك الدكتور مأمون مبيض، والدكتور محمد حمودة في استشارتك السابقة، الربط ما بين الأعراض النفسية والأعراض الجسدية هو أمر معروف وثابت جداً، وهنالك ثلاث علاقات، العلاقة الأولى: أن بعض الأمراض النفسية كالقلق والتوتر لها أعراض جسدية، الأمر الثاني: هو أن بعض الأمراض الجسدية لها أعراض نفسية، مثلاً زيادة إفراز الغدة الدرقية يظهر في شكل خفقان في القلب وتعرق وقلق وتوتر، هنالك وضع ثالث هو: أن الإنسان ربما توجد لديه علة عضوية وعلة نفسية في نفس الوقت، مثلاً تكون الشخصية شخصية قلقة ومتوترة، وهذه علة تصاب بالقلق، وتصاب بالمخاوف، وفي نفس الوقت تصاب بمرض السكر، مرض السكر يؤدي إلى الاكتئاب النفسي وهكذا، إذن التداخلات هذه موجودة.

أيها الفاضل الكريم: حالتك الآن أنت تتحدث عن احتمالية وجود اضطراب في كهرباء القلب، هذه الحالة يجب أن تحسم من خلال مقابلة طبيب القلب، لكن للاطمئنان أقول لك أن معظم حالات اضطراب كهرباء القلب أيضا قد يلعب الدور النفسي فيها دوراً أساسياً، القلق، التوتر، هذا كله قد يؤدي إلى تسارع في ضربات القلب، وهذا نعتبره نوعا من الاضطراب الحميد في كهرباء القلب، في أحيان كثيرة جداً شرب الشاي والقهوة بكثرة مع شيء من القلق ربما يثير القلب أيضا، وهكذا إذن العلاقة ربما تكون موجودة القلق والتوترات كلها تؤدي في بعض الأحيان إلى تأثيرات على القلب لكنها تأثيرات بسيطة وإن شاء الله حميدة، هذا الأمر يجب أن يحسم بمقابلة طبيب القلب للتأكد من الجوانب العضوية لديك.

من ناحية الحالة النفسية أنا أرى أنه لديك أعراض حقيقة يجب أن لا نتجاهلها أنت تحس بشيء من التوتر وتحس بمخاوف وتحس بأنك غير مرتاح، وهذه من وجهة نظري تمثل جزءً رئيسيا لتشخيص ما نسميه القلق الاكتئابي من النوع البسيط، وهذا علاجه سهل جداً -أيها الفاضل الكريم- يتم علاجها من خلال ممارسة الرياضة، وممارسة تمارين الاسترخاء 2136015، والتفكير الإيجابي، أنت محتاج إلى دواء نفسي بسيط مثل العلاج الذي يسمى باسم سبرالكس واسمه العلمي هو استالوبرام دواء رائع جداً، ومفيد جداً سليم جداً بعد أن تجري الفحوصات، وتتأكد من كل شيء مع طبيب القلب يمكنك أن تستعمل هذا الدواء، ولا بأس أن تشاور فيه الطبيب.

السبرالكس جرعته في مثل حالتك صغيرة، وهي أن تبدأ بنصف حبة أي (5) مليجرام يومياً لمدة أسبوع بعد ذلك ترفع الجرعة إلى عشر مليجرام يومياً، وتتناولها بانتظام لمدة ثلاثة أشهر، بعد ذلك خفض الجرعة، واجعلها (5) مليجرام يومياً لمدة شهر ثم (5) مليجرام يوما بعد يوم لمدة أسبوعين، ثم توقف عن تناول الدواء، هذا هو الذي أنصح به.

وأسأل الله تعالى لك العافية والشفاء والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الأردن معن الطيطي

    اخي الكريم
    ندعو لك و للجميع بالشفاء
    انا اعاني من نفس الاعراض التي تعاني منها انت
    وهذه كلها اعراض القولون العصبي
    وسمي بالعصبي للتأثرة المباشر بالحالة النفسية و ارتباطه بالاعصاب التي تسبب الام في جميع اعضاء الجسم
    الحمية الغذائية للقولون هي سر الراحة من الام الجسم و ضغط الدم في هذه الحالة


    أهم المنتجات الطبيعية المفيدة



    المنتجات الطبيعية التالي ذكرّها ينصح بها المصاب بالقولون العصبي وقد أثبتت فعاليتها عند غالبية المرضى ولم تتسبب في إثارة أعراض القولون عندهم، ورغم هذا تبقى القاعدة كما سبق وأشرنا في حالة كان المريض يعلم بأن احد هذه المنتجات قد يسبب في زيادة أعراض القولون العصبي عندها لا يتناولها أو يقلل من تناولها.



    العسل:

    شراب أو محلول العسل الصباح على الريق مفيد جداً لمرضى القولون العصبي ومحلول العسل أي العسل مخلوطاً كما كان يستخدمه الرسول صلى الله عليه وسلم، ويستطيع مريض القولون العصبي أن يتناول ثلاث ملاعق عسل في كوب ماء فاتر صباحاً وقبل تناول أي شيء ولا يفطر إلا بعد مرور ساعة كاملة على الأقل.. للمزيد عن العسل وفوائده لمريض القولون العصبي أضغط هنا..



    خل التفاح الطبيعي:

    شرب ملعقة خل تفاح بلدي مخففة بكوب ماء بعد الوجبات مباشرة يساعد مرضى القولون في معادلة الطعام، كما يساعد في تنظيف القولون من بقايا الطعام العالقة بين خملاته التي تمتص المواد الغذائية، ولو احتجنا أن نتكلم عن خل التفاح الطبيعي وفوائده لحتجنا لمؤلفات كثيرة لما له من نفع كبير وملحوظ.



    التلبينة:

    التلبينة من أفضل الأغذية الطبيعية التي أوصى بها رسولنا الكريم، والتلبينة تعمل على إعادة عمل الجهاز الهضمي بصورة طبيعية ولذلك فهي مهمة جداً لمريض القولون العصبي، وهي ليست غذاء فقط بل وعلاج نبوي أثبتت الأبحاث الحديثة الكثير من فوائدها الغذائية والعلاجية.. للمزيد عن ماهية التلبينه وفوائدها وطريقة تحضيرها أضغط هنا..



    التمر:

    التمر في غاية الأهمية لمريض القولون العصبي.. فالتمر بما يحتويه من عنصر الماغنسيوم يعمل على تهدئة حالة التوتر والقلق لدى المريض فتقل بذلك أعراض القولون العصبي.



    التين:

    التين من الفواكه التي ذكرت في القرآن الكريم بل وشرفها الله بالقسم العظيم (والتين والزيتون وطور سنين)، والتين سواء طازجاً أو حبات التين المجففة فعال جداً لمرضى القولون العصبي، فهو ملين للطبيعة مخرج للفضول.



    ألبان الإبل:

    ألبان الإبل لها الكثير من الفوائد وقد ذكرت في الطب النبوي واستخدمت حديثا لعلاج العديد من الأمراض المستعصية مثل الأورام السرطانية والتهاب الكبد الفيروسي، وفي حالة القولون العصبي رغم أن بعض المرضى قد يسبب لهم الحليب العادي إثاره في أعراض المرض إلا أن ألبان الإبل تعتبر استثناء عند الغالبية منهم خصوصا عندما يكون لبن الناقة طازجاً ولم يمر على حلبه وقت طويل.



    اللبن الرائب:

    اللبن الرائب أو ما نسميه بالزبادي مهم جداً لمريض القولون وخصوصاً لمن يعانون من الإسهال الدائم، وفي اللبن الرائب بكتيريا تساعد القولون في القيام بوظائفه على أكمل وجه.



    زيت الزيتون:

    استخدام زيت الزيتون 3 ملاعق كبيرة على الريق مفيد جداً لكثير من مرضى القولون العصبي ما لم يحدث تهيج لأعراضه، ولا تخفى فوائد زيت الزيتون على احد وقد أوصى الرسول صلى الله عليه وسلم باستخدامه.



    زيت النعناع:

    أشارت بعض الدراسات إلى أهمية زيت النعناع للمصابين بصعوبة الهضم والقولون العصبي، وزيت النعناع يعمل على استرخاء خلايا العضلات اللينة التي تبطن غالبية أجزاء القناة الهضمية.



    الأعشاب والنباتات الطبية:

    هناك الكثير من الأعشاب المهدئة لأعراض القولون العصبي، والكثير من المرضى وخصوصاً النساء تستخدم بعض هذه الأعشاب في السيطرة على أعراض القولون العصبي بفعالية.. للمزيد عن أهم الأعشاب المهدئة للقولون العصبي أضغط هنا..





    أهم الأطعمة التي قد تُثير أعراض القولون العصبي



    مرة أخرى نشير إلى أن الأطعمه المثيرة لأعراض القولون العصبي وردود الفعل التي تنتج عنها تختلف من شخص لآخر، ولهذا يجب على المصاب بالقولون العصبي أن يكتب قائمه بأهم المثيرات الغذائية التي تهيج القولون عنده حتى يعمل على التقليل منها على قدر المستطاع (أعداء القولون العصبي)، وقائمة بأفضل الأطعمة المهدئة والمنظمة لحركة جدران القولون (أصدقاء القولون العصبي).



    الأطعمة الدسمة:

    الدهون أو الأطعمة العالية في دهونها كاللحوم الحمراء والمأكولات المقلية بالزيوت الحيوانية والنباتية؛ هذه الدهون لها تأثير انقباضي قوي على جدران الأمعاء مما يؤدى إلى حدوث التقلصات.



    المنتجات والأطعمة المولدة للغازات:

    الأطعمة التي ينتج عن هضمها كميات كبيرة من الغازات وبالتالي المزيد من الاضطرابات الهضمية وانتفاخ البطن، وتشمل هذه الأطعمة البقوليات كالحمص والفول والعدس، والحليب ومشتقاته وبعض أنواع الخضراوات والمشروبات الغازية والعلكة أو اللبان الذي قد يساعد مضغه لفترة طويلة على ابتلاع كمية كبيرة من الغازات.



    الألبان ومنتجاتها:

    يكثر الاستفسار عن الحليب ومشتقاته ودورها في إثارة أعراض القولون العصبي، وبعض المختصين قد ينصحون المرضى الابتعاد عنها وهذا من الأخطاء الشائعة، لأن هناك بعض المرضى قد يشكل الحليب عامل مثير للأعراض بينما البعض الآخر لا يشكل له أي مشكلة، بل أن البعض يشتكي من الحليب في حالة شربه بارداً أما في حاله شربه دافئا فلا مشكلة، وهنا من الواجب على الشخص المصاب بالقولون العصبي أن يركز على تأثير الألبان ومشتقاتها على مرضه وهل هناك أعراض تزيد بعد تناولها أم لا؟.. فإذا كانت تضايق الشخص فهذا معناه احتمالية وجود حساسية من اللاكتوز (الحساسية من اللاكتوز هو أن جسد الفرد لا يستطيع هضمه)، واللاكتوز هو السكر المتواجد في اللبن، وقد تزيد الألبان ومنتجاتها من حالة القولون سوءاً إذا كان الشخص يعانى من هذه الحساسية، وإذا كان الأمر هكذا فلابد من تقليل كمية الألبان ومنتجاتها في النظام الغذائي.



    الأطعمة الحارة:

    الأطعمة المحتوية على الكثير من البهارات والتوابل الحارة تمثل أحياناً من المهيجات لمريض القولون العصبي.



    المنبهات:

    الشاي والقهوة والشوكولا والأطعمة التي تحتوى نسبة عالية من الكافيين لها تأثير يشابه الدهون حيث تتسبب في انقباض الأمعاء مما يؤدى إلى حدوث التقلصات.



    المشروبات الغازية والكحولية:

    التعود على المشروبات الغازية بشكل مستمر وخصوصا مع الوجبات قد يكون من أسباب إثارة أعراض القولون العصبي، كما أن المشروبات الغازية تحتوي على كميات من غاز ثاني أكسيد الكربون مما يؤدي إلى انتفاخ في منطقة البطن وبالتالي اضطرابات في الجهاز الهضمي، وكذلك المشروبات الكحولية من أبرز مثيرات أعراض القولون العصبي.

  • الأردن ضيفه

    عليك اخي بالرقيه الشرعيه او

  • العراق مثنى

    جزاكم الله خير الجزاء استفد من هذا التشخيص

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً