الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل سيزيد الارتجاع في حالتي ويصبح شديدا وماذا أفعل؟
رقم الإستشارة: 2153456

8649 0 445

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أشكركم على هذا الموقع الجميل والمفيد، فجزى الله القائمين عليه كل خير.

أنا سيدة عمري 34 سنة، عندما كنت صغيرة بالصدفة البحتة اكتشف الدكتور أن عندي عيبا خلقيا منذ الولادة، وهو ارتخاء بالصمام الميترالي، ولا ضرر منه، فبدأت بالمتابعة مع الدكتور بالإيكو كل سنة، وكان الوضع طبيعيا جدا، ولم يصرف لي أدوية، ثم بعد ذلك توقفت.

عندما أصبح عمري 21 سنة أصابني خفقان، ذهبت للدكتور فعمل إيكو وتخطيطا للقلب، وقال: هذا الخفقان من القلق والتوتر، ولدي ارتخاء في الصمام، وقال: إن لدي حمى روماتزمية قديمة منذ الصغر لم ينتبه لها الأهل، وأعطاني اندرال 10 ملم حبة لمدة شهر، وشفيت -ولله الحمد- مع العلم أني عندما كنت صغيرة كنت أصاب بالتهابات حلق، ولم يأتني ألم في المفاصل، وليس عندي اللوز.

وعندما أصبح عمري 31 سنة حيث تزوجت وأنجبت أصابني نفس الخفقان، ذهبت للدكتور، فعمل إيكو وتخطيطا للقلب، وقال: لدي ارتجاع بسيط بالصمام بسبب الحمى الروماتزمية القديمة، وأن الخفقان بسبب القلق والتوتر، وصرف لي إبر بنسلين كل شهر واندرال 10 ملم حبتين مرتين، وكابوتين 25 نصف حبة مرتين حتى يصبح عمري 40 سنة.

مع العلم أن ضغطي طبيعي جدا 120 /60 ، فطلبت تغيير الإبر فأعطاني ايثرومايسين 250 حبتين مرتين كل 12 ساعة، وكتب التقرير :Lv D 47 Lv S36 AO26 LA31 Ef65 ثم كتب mad thik mitkal ralre A.mv.with mad.MR
استمررت على العلاج سنتين، ثم ذهبت لدكتور آخر، وهو استشاري قلب معروف فقط للاطمئنان، فكشف علي بالسماعة فقط، وقال: لا حاجة لعمل إيكو، والذي عندك هو ارتخاء بالصمام لا مشكلة فيه، وبالنسبة للمضاد الحيوي ايثرومايسين يجب أخذه فقط في حالة الالتهابات، أو معالجة الأسنان، أو علاج المسالك البولية، وغيرها وإن إصابتي خفيفة ولا حاجة للبنسلين؛ لأني تجاوزت عمر 25 سنة.

أنا محتارة جدا، وعندي أسئلة:
أولا: أي الأطباء صادق في كلامه؟ وكيف يكون ارتخاءً في الصمام، ثم يصبح ارتجاعا؟ وهل يزيد الارتجاع في حالتي ويصبح شديدا؟ مع العلم إني محافظة على نفسي، وأستعمل الايثرومايسين في حالات الأسنان، والتهاب الحلق، وغيرها لمدة 7 أيام، ثم أوقفه هل طريقتي صحيحة وتحمي الصمام؟ ما سبب اختلاف الأطباء في طريقة علاج حالتي؟ أرجو التوضيح مع كامل الشكر والتقدير لكم.

دمتم بحفظ الرحمن.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ حصة محسن محمد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أنا أعلم أن المريض قد يقف حائرا أمام اختلاف الأطباء، وكلما ذهبت إلى عدد أكبر ستكون الحيرة أكبر؛ لأن كل واحد يعطي رأيا قد يشابه الأول أو يغايره؛ ولذا دائما يفضل الالتزام مع طبيب واحد تثقين فيه وتحسين أنه عارف بحالتك، ومستجيب لتساؤلاتك.

إن الحمى الروماتيزمية قد تحصل عند الأطفال دون التهاب المفاصل، وخاصة عند من كان يعاني من التهاب لوز متكرر، ولم يتم علاجها بالشكل الصحيح في كل مرة تحدث، وقد تصاب أنسجة الصمام الميترال ( التاجي ) بالحمى الروماتيزمية، فتسبب سماكة في الصمام، وتسبب ارتجاع الدم، وارتخاء الصمام التاجي ( الميترال )، وقد تم التأكد من هذه الظاهرة، والطريقة التي يمكن التمييز بين أن يكون سبب الارتخاء ولاديا، أو أنه مكتسب بعد إصابة الصمام بالحمى الروماتيزمية هو سماكة الصمام، والتقرير ولو أنه غير واضح وهناك أخطاء في الكلمات، إلا أنه على ما يبدو أن هناك سماكة في الصمام، وهذا ما جعل الأطباء يقولون لك إن سبب الارتجاع هو الحمى الروماتيزمية.

وعلى كل حال فإن المرضى الذين يكون عندهم إصابة بالصمام، فإن التوصيات الأخيرة لجمعية القلب الأميركية في عام 2010 توصي باستمرار الحماية بالمضادات الحيوية لسن أربعين.

إذا حصلت الإصابة في سن قبل الثلاثين، وكان هناك إصابة في الصمام، وترك أثرا في الصمام كما هو الحال عندك، أما إن كانت الإصابة بعد سن 30 فتستمر الحماية بالمضادات الحيوية لعشر سنوات، وهذا يعني إن عليك إما أن تأخذي إبرة البنسلين إلى سن 40 أو الاريترومايسين.

أما في حالات علاج الأسنان، أو التدخل الجراحي فقد كانت التوصيات في عام 2010 أنه لا حاجة لمثل هذه الحمايات إلا إذا كان هناك صمام اصطناعي أو كان هناك إصابة سابقة كالتهاب سابق لبطانة القلب Endocarditis أو مرضى مصابون بتشوهات القلب الولادية، وليس ترهل الصمام الولادي.

وكما ترين فإنه حسب التوصيات عليك أن تستمري بتناول الايرثرومايسين إلى سن الأربعين، ويمكنك الاطلاع على هذه التوصيات على الصفحة التالية:

http://www.aafp.org/afp/2010/0201/p346.html

ويمكن أن تطبعيها، وتريها للطبيب المعالج.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً