الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ابن أختي عمره سنة وتسعة أشهر ولا يتكلم .. هل هذا طبيعي؟
رقم الإستشارة: 2154282

16116 0 469

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

ابن أختي عمره سنة وتسعة أشهر، ووزنه 11 كيلو جرام، وهو كثير الحركة، ويشاهد التلفاز أكثر من اللازم، ولكنه لا يتكلم هل هذا طبيعي؟

وهل تأخره في الكلام يعني تأخره في المدرسة؟ علما بأنه يتكلم بكلام غير مفهوم، ويقول (بابا)، وشكرا على تعاونكم معي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ منى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

القدرة على الكلام تستلزم تكامل ثلاثة وظائف:

الأولى: القدرة السمعية، فيجب أن يكون الطفل يسمع جيدًا حتى يستقبل الكلمات.

والثانية: هي قدرات المخ على الاستيعاب, والربط بين ما يسمع من أصوات ومعناها.

والثالثة: هي القدرة على النطق، وهي تشمل قدرات اللسان الحركية والشفاة على الحركة لإخراج الكلام.

الطفل موضع السؤال مازال صغيراً، وإن كان من الواجب أن نتأكد من قدرته الطبيعية على السمع، وذلك بالذهاب إلى طبيب أنف وأذن للتحقق من ذلك، فإن كان يسمع جيداً، ويبدو لنا أنه يفهم الكلام، وفقط يعاني من عدم النطق الجيد، فعلينا أن نعلم أن الأطفال يختلفون في سرعة قدرتهم على النطق الصحيح؛ لذا فلا مشكلة إن شاء الله في عدم قدرة الطفل على نطق بعض الكلمات بشكل صحيح، وستتحسن الأمور تدريجياً، ومن أفضل الطرق لكي يتحسن الكلام هي دمج الطفل وسط أطفال من عمره من خلال حضانة أو ما شابه.

في حال بقاء المشكلة؛ فيمكن أن يكون لجلسات التخاطب دوراً جيداً، لكن ليس قبل عمر ثلاث سنوات.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً