الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من علاج للصداع العنقودي؟
رقم الإستشارة: 2161866

30018 0 461

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

السادة الأفاضل في موقع إسلام ويب، الأطباء المحترمين؛ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، تحية طيبة، أما بعد,,,

أنا شاب عمري 33 سنة، لدي مشكلة صحية احترت فيها، حتى بعد زيارة ثلاثة أطباء في بلدي، وأرجو أن يتسع صدركم لقراءة تفاصيلها.

قبل عام من الآن استيقظت فجأة في الليل على ارتعاش وتقطع الأنفاس، وشعور بالبرودة في جميع أعضاء جسمي، مع الإحساس وكأن رأسي سينفجر، وبعد حوالي نصف ساعة هدأت الحالة وأكملت نومي، وتقريبا بعد أسبوع عادت نفس الأعراض، ولكن بشكل أخف من السابق.

بعد ذلك أصبحت تأتيني حالة مختلفة، عبارة عن صداع في الجانب الأيسر من رأسي، وفي منطقة قريبة من جبهتي، وتكون في بعض الأحيان في مناطق قريبة منها وعلى الجانب الأيسر من الرأس أيضا، وترميش أسفل العين اليمنى قرب الأنف.

يترافق مع هذه الأعراض شعوري بالتعب، وآلام المفاصل، وخصوصا في ذراعي ورجلي، مع الشعور بعدم التركيز، وضعف في الذاكرة، وخمول، وفي بعض الأحيان أحس بجفاف في الشفاه والعين، وتستمر هذه الأعراض لمدة ثلاثة أو أربعة أو خمسة أيام، وتنخفض شدتها بمرور الوقت، ثم تختفي وتعود بعد شهر أو أكثر بنفس الأعراض.

ذهبت إلى دكتور فقال لي أني مصاب بالتهاب العصب السابع، وأعطاني علاج فلاميكس وتحسنت قليلا، ولكن بدون فائدة، وبعد عمل الفحوصات اللازمة اتضح عدم إصابتي بها.

ذهبت إلى دكتور مختلف وأخبرني إن الحالة عبارة عن قلق نفسي، ولم يصف لي أي دواء، فذهبت إلى غيره وقال مجرد تشنجات، وعملت فحوصات الدم وكانت كلها طبيعية، مع فحص السكر والكولسترول، وكلها كانت طبيعية، عدا فحص الدموالذي تبين فيه بأنني حامل للبيتا ثالسيميا أي حامل للمرض.

وقالوا لي ليس لهذا الأمر علاقة بحالتك، ولا أعلم ما الذي يحصل لي، فأنا قلق ومتضايق من الأمر، وأصبحت هذه الحالة من المنغصات في حياتي.

أرجو المعذرة على الإطالة عليكم، وأرجو أن تصفوا لحالتي هذه العلاج اللازم لها، حيث إن الرعاية الطبية في بلدي العراق منخفضة نسبيا، وقد حاولت قدر المستطاع أن أضعكم في صورة حالتي الصحية.

ملاحظة: أنا في بعض الأحيان أتبع الحمية لإنقاص وزني، سافرت إلى تركيا وأصبت بدوار البحر في الباخرة قبل حدوث الحالة التي ذكرتها قبل.

وشكرا جزيلا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ كاوه حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن بعض الأعراض التي وصفتها تتوافق مع الصداع العنقودي, وهو يعتبر من بين أكثر أنواع الصداع حدة، فهو يسبب ألما شديدا في عين واحدة وحولها.

‏أغلب المصابين بالصداع العنقودي يأتيهم هذا الصداع على شكل نوبات، أي مجموعة من واحد إلى ثلاث نوبات صداعية يوميا على مدى فترة من بضعة أسابيع أو شهور, بالتبادل مع فترات تخلو من الصداع.

‏وحوالي 2 ‏% من الناس لديهم الشكل المزمن من هذا الصداع، وفيه تستمر النوبات بشكل يومي لمدة عام أو أكثر, قبل أن يدخل المريض في حالة من السكون.

ولا يوجد سبب معروف أو شفاء للصداع العنقودي، والذي قد يستمر مع المرء طيلة حياته, ورغم أن الصداع من هذا النوع مؤلم لدرجة شديدة؛ إلا أنه لا يوجد منه ضرر دائم, أو علاقة مع أمراض أخرى.

ويصيب الصداع العنقودي الرجال بشكل أساسي، وتكون أول نوبة عادة أثناء فترة المراهقة أو في أوائل العشرينات, وبالنسبة لمن يصابون بصداع عنقودي فإن تدخين السجائر وشرب الكحول قد يثير النوبات أثناء الفترات العنقودية, وليس أثناء فترات السكون.

يبدأ الصداع العنقودي بغتة، وعادة ما يكون هذا بعد ساعتين إلى ثلاثة من النوم, ويكون الألم شديدا، ويبدأ عادة خلف إحدى العينين, غير أنه قد يصيب في بعض الأحيان الخد، وبالقرب من الأذن، أو في بعض الأماكن الأخرى المجاورة.

وقد تدمع العين المصابة بغزارة, أو تبدو حمراء بلون الدم، وقد يتهدل جفن العين، وتبدو الأنف في البداية مسدودة, ثم يبدأ الرشح بها، ويتوهج الخد ويتورم.

‏وخلال النوبة الواحدة تحدث جميع الأعراض على الجانب الأيسر أو الأيمن، لكنه لا يحدث على الجانبين معا مطلقا, وأغلب الناس يصابون دائما في نفس الجانب, وبعد ساعة أو اثنتين عادة ما يزول الألم وباقي الأعراض.

وأما العلاج فيكون بتناول دواء: (Indocid 25 mg) ثلاث مرات في اليوم عند حصول الهجمة.

أما موضوع حامل الثلاسيميا؛ فإنه لا يسبب أي أعراض من أنواع الصداع التي تسبب أيضا ألما في الجبهة, هو صداع التوتر, إلا أنه يكون في الطرفين, أي في الجبهة كلها من الطرفين, ويكون هناك إحساس بشد حول الرأس, وهو أكثر أنواع الصداع شيوعا.

يمكن للتشنجات أو الشد العضلي أن يعطي نفس الأعراض, وحسب مكان التشنج العضلي فإن الأعراض تكون حسب العضلة التي يحصل فيها التقلص, سواء في الرقبة من الأعلى أو من الأمام حول العينين, أو حتى في الوجنة, ويحصل مع البرودة, وقد يتكرر في نفس المكان, وعلاجه أيضا المسكنات.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر alamircairo

    الاخ طارح السؤال
    علاج ما يسمى بالصداع العنقودى علاج روحانى لا يتم بالادويه ولكنه روحانى مع بعض الاعشاب واتباع نظام ووطرق معينه

  • العراق محمد

    الله يشافيك

  • ألمانيا sande

    في البداية اتمنا لهذا المريض الصحة والشفاء وبرغم ان الاجابة كانت لا دخل لها في نصح هذا المريض بقدر ما كانت هي مجرد التعريف في معنى الصداع الا ان العلاج موجود طبعا لهذا الصداع وهو يستخدم عند النوبات وينهي النوبى بشكا سريع ويبعد تكرار النوابات الى حد ما واما عن اسم الدواء واتمنا ان يكون متوفر في بلدك وهو اسمه sumtriptan50mg ارجو ان يكون ناجع في حل مشكلتك وهو افضل من ال indocid خصوصا انه لا لا يؤثر على الجهاز الهضمي وهو سريع الامتصاص ويوجد منه بخاخ انف ايضا يكون اسرع في الاستجابة للتخلص من الصداع ارجو ان اكون افدك في تعليقي على الموضوع ولك مني كل الامنيات في الصحة

  • مصر علاء مصطفى

    بناء على تجربتي مع الصداع العنقودى فإن أفضل شئ للحد من الام عند بدء النوبة هو استنشاق الأكسجين عن طرق كمامة الوجة.

  • أمريكا Muataz

    السلام عليكم
    أنا افضل الحجامة في جهة الالم , الرأس الرقبة والكتف . تساعد جدا واستمر عليها وان شاء الله تحس فرق والادوية متعبة ومرهقة وكلها تتعلق بالاعصاب والله المشافي .

  • مصر صالح عزالدين

    جزى الله خيرا الطبيب المجيب والإخوة المعلقين.

  • المملكة المتحدة المهندس يحي حميد

    وانا اعاني من نفس المشكله الذي ذكرتها بالتفصيل وانشاء الله ان العلاج يكون فعال

  • أمريكا ميس

    انا اعاني من هذا الالم منذ سنوات وجربت كثير من الادوية الا ان الأوكسجين هو الحل الامثل لهذا الصداع

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً