الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وخز بالقلب يمتد للظهر.. فما تشخيصكم؟
رقم الإستشارة: 2195907

65827 0 744

السؤال

السلام عليكم...

أنا طالبة جامعية، عمري 20 سنة.
أشعر منذ فترة طويلة بوخز شديد في القلب يمتد إلى الظهر، وكأن هناك شيئاً ثقيلاً على صدري، ذهبت للطبيب، فسمع نبض القلب، وأخبرني أنها لفحة هواء، وأنني بحاجة لمسكنات فقط.

وما زلت أعاني من شهرين، إضافة لألم في الرقبة، وكل ذلك يصاحبه شعور بدنو الأجل؛ مما أثر على نفسيتي، كذلك أعاني من تأخر الدورة الشهرية منذ أربعة أيام، ولم يحدث ذلك سابقاً.

سؤالي: ما هو تشخصيكم لحالتي؟ وما هو سبب تأخر الدورة الشهرية؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ميس حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكراً على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
في مثل سنك؛ فإنه من النادر أن تكون هذه الآلام بسبب القلب أو تضيق شرايين القلب، فتضيق شرايين القلب يحصل عند الكبار ومن يعانون من سكري والضغط والدهون والسمنة، ومعظم هذه الآلام تكون من عضلات الصدر، وقد يحس الإنسان بالضيق الشديد بسبب هذا الشد العضلي، ويعتقد أنه من القلب، وهذا ما يزيد من التوتر، ويزيد من الشعور بالألم.

إن فحص القلب كان سليماً، وهذا يستبعد إلى حد كبير أية مشكلة في صمامات القلب، مثل: ترهل الصمام الميترال، والذي يمكن أن يترافق مع الألم في الصدر، وليس له علاقة بالجهد.

وطبعا الوضع النفسي له دور كبير في مثل هذه الحالة؛ لأن عضلات الصدر تتأثر كثيراً بالتوتر والقلق، وبالتالي يحصل فيها شد عضلي، وعندما تكون العضلات الصدرية هي المتأثرة؛ فإن الكثير من الناس يتخوفون من ذلك حتى الشباب، وهذا يزيد من آلام الصدر؛ لذا فإنه مهم جداً محاولة الابتعاد عن التوتر والقلق.

ممارسة تمارين الاسترخاء تساعد كثيراً -بإذن الله- على التخلص من هذه الأعراض، وعلى كل حال فإن ممارسة الرياضة تساعد كثيراً، وفي مثل حالتك فيفضل تناول المسكنات، فهذا يساعد على التخلص من الألم أيضاً؛ لأن الألم نفسه يؤدي إلى القلق، ومن المسكنات (naproxen 250) مرتين بعد الطعام حتى يخف الألم، ثم يتم أخذه عند اللزوم، والعلاج الطبيعي أيضاً يفيد -بإذن الله- خاصة العلاج بالماء.

نرجو من الله لك الشفاء.
--------------------------------------------------------------------
انتهت إجابة: د. محمد حمودة: استشاري أول باطنية وروماتيزم/ وتليها إجابة: د. منصورة فواز سالم: طب أمراض النساء والولادة وطب الأسرة.

مع الوزن الزائد، قد تبدأ الدورة الشهرية في التأخر لعدة أيام، وذلك بسبب الخلل الذي يحدث للتوازن الهرموني بين الهرمونات المسؤولة عن تكون ونزول الدورة الشهرية، وهذا الخلل أكثر ما يكون بسبب ما يعرف بالتكيس على المبايض، وهي حالة لا تخرج فيها البويضات من المبايض، بل تظل حبيسة تحت جدار المبيض السميك، وتتكيس مثل العناقيد داخل المبيض.

وعدم خروج البويضات يؤدي إلى خلل في الميزان الهرموني، فتبدأ الدورة في التأخر، ولتدارك هذا الأمر، يجب أن تقومي بعمل حمية غذائية لإنقاص الوزن، عن طريق زيادة السلطات والخضروات الطازجة، والفواكه قليلة السكر، مثل: التفاح الأخضر والكمثرى، وكذلك أكل الحبوب، مثل: الشوفان والقمح النابت، والإقلال من الأرز والبطاطا والمخبوزات، كل ذلك للإقلال من السعرات الحرارية، وبالتالي إكمال الاحتياج اليومي من المخزون، فيقل الوزن طبعاً مع الانتظام في ممارسة الرياضة، مثل: المشي وأعمال البيت، وحتى نط الحبل والصعود والنزول على السلالم.

ولا مانع من تناول حبوب (جلوكوفاج)، وهي حبوب تستخدم لعلاج مرضى السكر، ولكنها هنا تستخدم لمساعدة هرمون الأنسولين على العمل مع الخلايا، لحرق السكر الزائد، وبالتالي يقل الوزن، وتنتظم الهرمونات، مثل: هرمون الذكورة وهرمون الحليب، وتنتظم عملية التبويض، وبالتالي تنتظم الدورة الشهرية.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر زهرة العمر

    لا حداري من استخدام الجلوكوفاج لانه يؤتر على الجسم انظري الى موضوع الداءالكري وسوف ترين النتائج الوخيمة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً