الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شكر وتقدير
رقم الإستشارة: 2200638

3748 0 312

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...

أنا صاحبة هذه الاستشارة 2195706
رسالتي هذه أشكر فيها كل القائمين على هذا الموقع الرائع، وأتقدم بالشكر الجزيل إلى الدكتور/ محمد عبدالعليم -حفظه الله-، الدكتور طيب القلب الذي ساعد الكثيرين، ولما فعله تجاهي وطمئنته قلبي، لك جزيل الشكر -دكتور- على ما قدمته لي، شكراً من كل قلبي على نصائحك لي، وأن الشكر لا يوفي ما قدمته، وليس لدي شيئاً أرد به معروفك، إلا أن أدعو لك في ظهر الغيب.

وأخبرك أنني ذهبت للطبيبة، ووصفت لي (السبرالكس 10 مل)، وأنا أشعر بتحسن كبير جداً، بفضل من الله ثم توجيهاتك ونصائحك.

أكرر شكري وامتناني، وجعله الله في موازين حسناتك، وحفظك وأطال عمرك، وأحبك في الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ملاك حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بسم كل العاملين بإسلام ويب، أتقدم لك بخالص الشكر والتقدير والعرفان على رسالتك الجميلة هذه، التي قطعًا أثلجت قلوبنا، وليس هنالك أجمل من أن أقول لك (جزاك الله خيرًا)، ومن قال لأخيه جزاك الله خيرًا فقد أجزل في الثناء.

لا شك أن تطور خدمات إسلام ويب الاستشارية والخدمات الأخرى، هي منكم وإليكم، التفاعلات الإيجابية التي تأتي من جميع أنحاء العالم هي الزاد الرئيسي الذي يحفز القائمين على أمر هذا العمل والعاملين فيه، فبارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأنا قطعًا سعيد جدًّا أن أعرف أنك وبتوفيق من الله -تعالى-، ذهبت وقابلت الطبيبة ووصفت لك (السبرالكس)، وأؤكد لك أنه علاج طيب وجميل، أسأل الله -تعالى- أن ينفعك به، وقطعًا يجب أن تأخذي بكل التوجيهات السلوكية، وتزيدي عليها وتنهلي من كل ما هو نافع لك.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب مسلمة و أفتخر

    من شيم الكريم أنك إذا أكرمته ملكته .. الأخت الفاضلة أشكرك على كلماتك الصادقة و أسير على خطاك لأقول بدوري لهذا الموقع المبارك أسأل الله لكم الخير و البركة في كل حركاتكم و سكناتكم ... جزاكم الله خيرا و دمتم أهلا للخير.

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً