الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الذباب ينجذب إلى وجهي بشكل غير مألوف، فكيف أتخلص منه؟
رقم الإستشارة: 2248748

10888 0 234

السؤال

السلام عليكم

عندي مشكلة تسبب لي الإحراج والكثير من المشاكل، وهي مع الذباب، فمنذ فترة طويلة لاحظت أنه في أيام الصيف أو الأيام التي يظهر فيها الذباب أنه ينجذب إلى وجهي ورأسي بطريقة غير معتادة، ويبدأ يدور حول رأسي، وكان هذا يحدث في مدرجات المحاضرات، وهذا كان يشتت ذهني ويجعلني لا أركز في المحاضرة.

عندما أجد مجموعة من أصدقائي يجلسون في الحديقة الخارجية في الهواء الطلق، ودون أن ينجذب لهم الذباب فإذا ذهبت لأجلس معهم أجد أن الذباب ينجذب إلى وجهي، وإلى رأسي، ومن ثم ينجذب إلى أصدقائي، وهذا يسبب لي ضيقا شديدا ويضعني في موقف محرج، ويجعل أصدقائي ينفرون مني، وإذا تركت أصدقائي أجد أن الذباب يظل بطريقة أو بأخرى ينجذب إلى وجهي ورأسي.

علما أني أعاني من حب الشباب، وأتعالج منه حاليا، فهل للدهون التي يفرزها الوجه علاقة بذلك؟

جربت أكثر من نوع من الجل مثل (هركود ومان جل) ولكن دون فائدة، وهذا الموضوع تكرر في أكثر من مرة.

هل يوجد (اسبراي) أو عطر أو علاج يباع في الصيدلية لمقاومة الذباب؟ الرجاء التكرم بذكر أكثر من بديل يتوفر في السوق المصري في الاسماعيلية.

الذباب ينجذب إلي بشكل غير مألوف مع أنني أحرص على النظافة، وتقريبا أغتسل كل يوم، فالرجاء التكرم بدراسة شكواي لأنها تسبب لي المشاكل في التركيز في المحاضرات، وتجعلني أنفر من الظهور في الشارع، والأماكن المفتوحة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محسن حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نقدر ما تعاني منه -أخانا الكريم- فقد أثبتت العديد من الدراسات أن بعض الأشخاص أكثر جاذبية للذباب، وللدغة، وذلك لأسباب مرتبطة بالتكوين الجيني للشخص، مثل وجود بعض المنتجات الثانوية التي تفرز بالجلد، ونتيجة بعض المركبات داخل الجسم، وتلك الأمور من الصعوبة تغييرها، لأنها مرتبطة بالتكوين الجيني كما ذكرت.

توجد أسباب أخرى من الممكن تداركها مثل زيادة درجة حرارة الجسم، وزيادة نسبة ثاني أكسيد الكربون في الزفير، والحركة، وزيادة العرق, فالذباب ينجذب في أحوال كثيرة إلى الأشخاص الذين يمارسون الرياضية، ويوجد ارتفاع في درجة حرارتهم وزيادة في نسبة ثاني أكسيد الكربون في زفيرهم وزيادة في العرق، ويحدث ذلك أيضا أثناء الحمل عند السيدات، ويمكن علاج المشكلة باستخدام مستحضرات موضعية طاردة للحشرات، وتوجد مركبات كثيرة فعالة في تلك المستحضرات، ومن الممكن اختيار نوع مناسب مما هو متاح في البلد الذي تعيش به، وذلك بالإضافة لمحاولة تجنب الأسباب المذكورة سابقا.

وفقك الله وحفظك من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ألمانيا بن عبدالله

    نسأل الله يشفيك ويعافيك

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً