الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لماذا عند تناول أي شيء حلو أو عالي السكر أصاب بالإسهال؟
رقم الإستشارة: 2257976

1446 0 131

السؤال

لماذا عند تناول أي شيء حلو أو عالي السكر أصاب بالإسهال -أكرمكم الله-؟ وهل لذلك تأثير في الوزن؟ مع العلم أن وزني طبيعي، وهل يعقل أن يقال: إن قطعة حلوى عالية السعرات تعادل رغيفي خبز أو ما شابه من الأطعمة؟ ما تعليقكم على هذا؟ وهل الأكل الصحي له دور في المحافظة على الوزن؟ وهل السعرات هي حرية الأكل حتى وإن لم يكن صحيًا، لكن لا يتم تجاوز السعرات المحددة لليوم، ولا يؤثر في المحافظة على الوزن، أم أن السعرات يتم تناولها فقط مع النمط الصحي؟.

أنا آكل فقط من النشويات المعقدة، وأكثر شيء آكله هو الخبز في الصباح والظهر والمساء، هل يؤثر ذلك على الوزن؟ مع العلم أني لا أتجاوز سعراتي اليومية، علماً بأني قبل شهر تركت الحمية، والآن وزني طبيعي أو أقل، ولله الحمد.

أخيراً: ما رأيكم بهذه المقولة: (أفطر فطور الملوك، وتغد غداء الأمراء، وتعش عشاء الفقراء) هل هيّ صحية؟ وأنا أعلم ما تقصده هذه المقولة، أن الفطور كبير، والغداء وسط، والعشاء خفيف، أتمنى منكم الإجابة على جميع الأسئلة.

وجزاكم الله خير الجزاء على ما تقدمون.

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Ahmed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن وزنك نسبة للطول يعتبر جيدا، وإنه من الطبيعي حدوث الإسهال ولو بدرجة خفيفة عند تناول السكريات، ومن أهم المبادئ عند اتباع الحمية حساب الحريرات المناسبة للجسم، حسب الوزن والطول وكتلة الجسم، ويتم ذلك عادة باستشارة أخصائي التغذية، والأفضل الحصول على هذه الحريرات من مصادر متنوعة: بروتين، ونشويات، وفيتامينات، وسكريات، وليس بتناول الحلويات فقط، والأفضل القراءة عن الهرم الغذائي، واتباع النصائح الخاصة بذلك.

وبالنسبة للوجبات، فإن وجبة الفطور تعتبر وجبة أساسية للجسم، ولا ينصح بإهمالها، وكذلك وجبة الغداء تعتبر وجبة هامة للجسم، أما وجبة العشاء فيفضل أن تكون وجبة خفيفة، وأن تكون بعيدة عن موعد النوم.

ونرجو من الله لك دوام الصحة والعافية.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً