الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يزداد طول القامة بعد عمر الـ 13 عاما؟
رقم الإستشارة: 2282579

8841 0 162

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 13 سنة، أعاني من نحافة وقصر في القامة، وأنا أشك أن لدي نقصا في النمو، فإخواني لا يعانون من هذا الشيء، مما يدل أن السبب غير وراثي، حتى أقراني وأصدقائي هم أطول مني، فلذلك أحرج عندما أرى نفسي بينهم.

علماً أني أصوم رمضان لوجوبه علي، فما الحل لنحافتي حتى بعد رمضان؟ هل هناك وصفات أو علاجات يمكن أن آخذها؟

أفيدوني جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خالد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ولدي الحبيب: بارك الله فيك، ويسر لك أمر طاعتك، وتقبل منك الصيام والقيام، وصالح الأعمال، وأمدك بالصحة والعافية، عمرا مديدا، وعملا سديدا مقبولا.

اعلم يا ولدي أن متوسط الطول لمن في سنك يصل إلى 145 سم، ولكن حتى إذا كان طولك 130 سم، فهو طول مقبول، ولا تعتبر بذلك الطول من قصار القامة، وأمامك إن شاء الله 8 سنوات من الممكن أن يزداد فيهن طولك، حتى تصل إلى عمر 21 عاما، والمتوقع في خلال الثمان سنوات أن يزداد فيهن طولك، حوالي من 30 إلى 40 سم، فلا قلق إن شاء الله، ولا مانع من فحص هرمون النمو GH، وعرض النتيجة على طبيب باطنية وغدد للاطمئنان.

وسوء التغذية أو التغذية الخاطئة قد تؤدي إلى النحافة، وقد تؤثر قليلا في الطول، ولكن التأثير الأكبر يكون في الوزن، وهناك الكثير من الأطعمة التي تزيد الوزن، مثل التين الطازج، والتمر، وموسم الرطب الآن، والعسل، والمعجنات، أو الفطائر الجاهزة، وكذلك خلط الموز مع الحليب، وطعام الغذاء من الأرز واللحم، أو الدجاج؛ كل ذلك يزيد الوزن، مع تناول بعض المخللات التي تساعد في فتح الشهية، وهناك حبوب الخميرة تؤخذ قبل الأكل لفتح الشهية، وزيادة الوزن.

ومن المعروف أن فيتامين (د) ينقص بشدة عند معظم الناس كبارا وصغارا؛ لعدم تعرضهم لأشعة الشمس المباشرة، حيث إن أشعة الشمس تحول ذلك الفيتامين الموجود تحت الجلد من مادة خاملة إلى مادة نشطة، وبالتالي يجب تعويضه، وأنسب طريقة لك هو تناول كبسولات فيتامين (د) الأسبوعية، كل أسبوع كبسولة لمدة 2 إلى 4 أشهر، مع شرب المزيد من الحليب، وسوف يزيد وزنك إن شاء الله.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً