الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التهبت اللوزتان وتورمت الغدد اللمفاوية، ما العمل؟
رقم الإستشارة: 2367668

14001 0 82

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

تقريباً منذ 10 سنوات عندما حصل لدي التهاب في اللوز وصديد، تورمت لدي الغدة اللمفاوية اليمنى تحت الفك، وكانت تؤلمني، وعند أخذ المضادات يذهب ذلك، وقد تكرر هذا الموضوع كثيراً، وكنت عندما أراجع الدكاترة، يقولون لي: هذا أمر طبيعي، الغدة تتورم عند أي التهاب للدفاع عن الجسم.

ومنذ تقريباً 8 شهور التهبت لدي اللوزتان وتورمت الغدة، ومن حينها وهي تؤلمني، ولم يختف ألمها، علماً أنها ليس لها بروز خارجي، انتفاخ بسيط في الخد مكان الغدة تحت الفك.

ذهبت لدكتور استشاري أذن وأنف، وتم فحصها، وعمل سونارا لي، وتبين أنها غدة لمفاوية متضخمة بحجم 2 سنتمتر، وشكلها بيضاوي ومتكلسة، وحسب إفادة المختص بما أنها محافظة على شكلها الطبيعي ومتكلسة؛ فهذا يدل على عدم كونها ورما، والأمر مطمئن، وقمت بمراجعة استشاري غدد، وقال لي نفس الكلام، واستشاري جراحة، وأيضاً نفس الكلام.

قمت بإعادة السونار بعد 6 شهور؛ لمراقبة الحجم، وتبين أنه نفسه لم تكبر، استشرت استشارة سريعة دكتور أمراض الدم، وقال لي: بما أنها بشكلها الطبيعي ومؤلمة فهي غير مقلقة، وتم عمل فحوصات الأمراض المناعية لي، و-الحمد لله- كانت سليمة.

ولكن أعاني إلى الآن من آلامها عند تحريكها، وأحياناً عند الكلام، وتبرز خارجاً عند الشفط، ولم أجد لها حلاً، والهواجس تقلقني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ تركي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لا داعي للقلق الذي يسبب القسم الأكبر من الأعراض التي تشكو منها، فهي كما قيل لك لا خوف منها.

عليك بوضع الكمادات الساخنة عليها، وتناول مسكنات الألم (كالبروفين) ومضادات الوذمة (سيراتوبتيداز) لفترة من الزمن قد تمتد لأسبوعين، والأغلب أنها ستتراجع كثيرا أو تختفي.

كما أن الواجب البحث عن مصدر مزمن للالتهاب مجاور لها، وهو ما يسبب تورمها مثل التهاب اللوزتين المزمن وتسوسات الأسنان, حيث في الحالة الأولى، وإن لم يفلح علاج اللوزتين، وضمن معايير خاصة لا بد من استئصال اللوزتين, كما لا بد من إصلاح تسوسات الأسنان، والإكثار من شرب الماء الذي يحمي الغدد اللعابية من تجمع المفرزات اللعابية اللزجة فيها وبالتالي التهابها المتكرر؛ مما قد يؤدي لهذه العقد اللمفاوية المتكررة أو المزمنة المجاورة لهذه الغدد اللعابية.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية من الله تعالى .

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً