الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد علاجا للقلق والتوتر ويخفف آلامي.
رقم الإستشارة: 2370987

1096 0 57

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

جزاكم الله خيرا على ما تقدمونه.

أريد دواء لعلاج التوتر والقلق والعصبية الشديدة ليجعلني هادئا أفضل من الآن، مع العلم أني أستخدم واقي للأسنان أثناء النوم من الجز على الأسنان، كما أن الطبيب وصف لي مرخيا للعضلات، بعد نصيحتي باستخدام الماء الدافئ للفكين، ولكني لم أستخدمه ولم أتذكره.

كنت قد أقلعت عن التدخين منذ شهور ورجعت خلال هذه الأيام مرة أخرى بسبب التوتر والقلق والتفكير الشديد، أحتاج أي شيء يجعلني هادئا فقط لبعض الوقت، محاولة لتسير الأمور هذه الأيام، لا يمكنني أخذ خطوة إيجابية، أو ممارسة الرياضة، أو الهدوء، أو الحفاظ على أعصابي بسبب التفكير الشديد والقلق.

أريد دواء يكون مسموحا به في الصيدليات في مصر، وإذا كان هناك شيء يساعد على تخفيف آلام التدخين الفترة القادمة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ahmed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مهما بلغت بك العصبية والتوتر فيجب أن لا تعود للتدخين؛ فالتدخين مضاره في المدى البعيد كبيرة، وأنت تعرفها، من سرطان الرئة، إلى الذبحات في القلب، إلى المشاكل الأخرى في الجهاز التنفسي.

أما بخصوص علاج يساعد الضيق والتوتر:
فهنالك علاجات كثيرة جداً ومسموح بها في مصر، ولعل علاج السبرالكس، وأكثر دواء يناسبك سبرالكس 10 مليجرام، ابدأ بنصف حبة بعد الغداء، أي 5 مليجرام لمدة أسبوع، ثم بعد ذلك حبة كاملة، وهو سوف يساعد في القلق والضيق، وأيضاً سوف يساعد بإذن الله في القلق الناتج عن الأعراض الانسحابية للتدخين، أي عندما تتوقف عن التدخين، والتي لن تتعدى بضعة أيام بإذن الله، فأيضاً سيساعد فيها.

وبعد ذلك عليك الاستمرار عليه، ويحتاج إلى على الأقل 6 أسابيع كما ذكرت ليأتي بمفعوله، وبعد ذلك عليك الاستمرار عليه لفترة لا تقل عن 6 أشهر، ثم بعد ذلك ابدأ سحبه بالتدريج، ولا تنسى أشياء أخرى غير الأدوية تساعد في تقليل العصبية والتوتر والقلق، مثل: الرياضة وبالذات رياضة المشي يومياً تساعد مساعدة كبيرة في تخفيف القلق والتوتر، المحافظة على الصلاة وقراءة القرآن والدعاء..

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً