الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو الدواء المناسب لمرض الأنهيدونيا؟
رقم الإستشارة: 2381256

1477 0 53

السؤال

السلام عليكم.

ما هو الدواء المناسب لمرض الأنهيدونيا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عصام حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الأنهيدونيا/ Anhedonia ليست مرضًا، بل هي عرضٌ لمرضٍ، وتعني: عدم الاستمتاع بالحياة، وتحصل دائمًا في مرض الاكتئاب النفسي، أو أحيانًا في مرض الفصام، ولذلك يجب علاج المرض الذي الأنهيدونيا هي جزء منه، فإذا كانت جزءًا من الاكتئاب النفسي فعلاجها يكون في علاج الاكتئاب النفسي، وهو بمضادات الاكتئاب المعروفة من فصيلة الـ (SSRIS) وغيرها، وأخذ الدواء المناسب وبالجرعة المناسبة وللوقت المناسب.

أما إذا كانت الأنهيدونيا جزء من الفصام فهنا تُسمَّى أعراض سلبية لمرض الفصام، مرض الفصام عادة عنده أعراض إيجابية مثل الضلالات الفكرية والهلاوس، وعنده أعراض سلبية، مثل الانعزال من الناس وقلة الكلام والأنهيدونيا، وهنا العلاج يكون بإعطاء مضادات ذُهانية تُساعد في علاج الأعراض السلبية للفصام، وهنا الدواء المعروف هو ما يُسمَّى بـ (كلوزابين)، هذا الدواء يُعالج الأعراض السلبية للفصام، إذا كانت الأنهيدونيا جزء من مرض الفصام.

فإذًا – أخي الكريم – علاج الأنهيدونيا يكون في التشخيص السليم للشخص – كما ذكرتُ – لأن الأنهيدونيا عرض وليس مرضًا، بتشخيص المرض يتم علاجه على حسب التشخيص.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً