الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ألم الفك سبب لي حرقانا وتنميلا في الرأس، فما نصيحتكم لي؟
رقم الإستشارة: 2394744

859 0 31

السؤال

السلام عليكم

أعاني منذ شهرين من مشكلة في مفصل الفك، على قول دكتور الأسنان، وعملت واقيا للأسنان، واستخدمته منذ عشرين يوما، لأنني اكتشفت موضوع مفصل الأسنان متأخرا.

المشكلة الحالية: أنه حصل تحسن بسيط في فكي ولكن الصداع دائم، مع وجود شد في رأسي، وألم في الوجه، وإذا لم أتناول مرخيات للعضلات أشعر بألم قوي لدرجة أنني أشعر بتلعثم في الكلام، أنا أتناول (داناريلاكس صباحا ومساء وبروفين 400).

المشكلة الثانية: لا أعرف هل هي من فكي أم لا؟ أشعر بشيء مثل الحرقان في رأسي، وأحيانا بتخدير، مع العلم أنني عملت أشعة رنين على المخ، وعلى الفقرات، ولا يوجد شيء نهائيا في الأشعة، فهل ممكن كتابة أي دواء للتنميل أو الحرقان؟ مع العلم أن الصيدلي قال لي: أتناول (تريبتزول 25 مجم مساء و10مجم صباحا) وعملت بمشورته، وما زال الحرقان في رأسي.

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ Ahmed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن مشكلة التهاب المفصل الفكي الصدغي مرتبطة بعدة عوامل منها عوامل نفسية مثل: الغضب، والعصبية، وكثرة التفكير والانزعاج، أو مرتبطة بعوامل وظيفية إطباقية للفكين والأسنان كسوء إطباق الأسنان والفكين، أو ناتج عن فقد الأسنان وعدم التعويض عنها.

وإن استعمال الحارس الليلي ضروري في علاج التهاب المفصل الفكي، وتخفيف أعراض الألم، والشد العضلي الناتج من الضغط على الأسنان نتيجة اختلال التوازن الإطباقي، ولا بد من استعمال الحارس الليلي لمدة لا تقل عن 3-6 أشهر، مع التأكيد على تشخيص المسبب وعلاجه، فيجب علاج سوء الإطباق إن وجد، أو التعويض عن أي فقد للأسنان.

كما يجب الابتعاد عن التوتر والانزعاج أو المرخيات العضلية التي تستخدم في الأيام الأولى من التهاب المفصل، ولمدة لا تقل عن أسبوعين وتحت إشراف طبيبك، أما المسكن (البروفين) فيستخدم فقط عند الألم الشديد في بداية الإصابة وهو غير ضروري غالبا.

أخي الكريم: إن الشعور بالصداع مرتبط بألم المفصل الفكي، ومن المفترض أن ينتهي الصداع بعد توقف الألم والشد الناتج عن التهاب المفصل الفكي، ولا مانع من الاستمرار على دواء تريبتزول، مع ضرورة الاستمرار بعلاج المفصل، ويجب الابتعاد عن التعرض لتيارات الهواء الباردة، وفي حال استمر الإحساس بالخدر بعد أثناء الألم الناتج عن المفصل يجب استشارة طبيب الأمراض العصبية.

أخي الكريم: خلال فترة علاج المفصل يجب اتباع حمية طرية تتضمن الامتناع عن تناول الأطعمة القاسية والتي تتعب مفصل الفك وتزيد الألم، كما يجب تجنب فتح الفم الواسع أثناء التثاؤب.

أسأل الله لك التوفيق والسداد، مع أطيب الأماني.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً