الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فتاة تعلقت بأخي صديقتها ولا تستطيع ترك حبه
رقم الإستشارة: 240650

3354 0 316

السؤال

أحب أخو صديقتي، ولما علمت بالأمر قطعت علاقتي بها، فماذا أفعل؟ علماً بأنه يحب فتاة أخرى قد عرفته بها أخته، وأنا لا أستطيع ترك حبه، وهو أكبر مني بسبع سنوات وهو لا يعرفني ولا أكلمه!!!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابنة الفاضلة/ بشرى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

قرأت رسالتك جيداً يا ابنتي، وأقول لك:

إنك في عمر مبكر 15 سنة، وأمامك مستقبل كبير، وواجبات جمة، وعلى رأسها واجب الدراسة والعلم، فمثل سنك تكون إما في الإعدادي أو الثانوي، وهذه السن تتطلب الإقبال نحو العلم والدراسة؛ حتى ينجح الإنسان في حياته، ولكنها ليست سن الحب والتعلق بالشباب، فأنت يا ابنتي ستحطمين مستقبلك؛ لأنك لو تعلقت بشاب معين لا تستطيعين تحصيل الدراسة، وربما إذا اكتشف الشاب حبك له بادلك الحب، واستدرجك حتى تقعي في حباله وأنت صغيرة وليست لك تجارب بالحياة ولا بحيل الرجال والشباب، فكم من شابةٍ حطمت حياتها ومستقبلها بسبب تعلقها بالشباب، فاستدرجوها وأفسدوها ثم تركوها كالجيفة، وابتعدوا عنها وكأنهم لا يعرفونها، وإن المحاكم ومضابط الشرطة مملوءة بمثل هذه العلاقات.

ابنتي بشرى: أوصيك وأطلب منك أن تبتعدي عن هذا الجور، وأقبلي على دراستك ثم على تربيتك الروحية، فربِّي روحك، وقوي إيمانك حتى لا يتلاعب عليك الشباب، واصرفي أمور الحب من عقلك تماماً فلم يحن وقته.

وفقك الله وهداك لما يحبه ويرضاه.



مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً