الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تكيس المبايض.. هل يمكن معه حدوث حمل؟
رقم الإستشارة: 2486948

1819 0 0

السؤال

السلام عليكم

عمري 25 سنة، متزوجة، اكتشفت أن عندي مرض تكيس المبايض، وأعتقد أن عندي غياب التبويض، ووجود ليفة صغيرة على الرحم من جهة الأمام.

أتناول دواء الـ diabex xr1000 .
لم أنجب حتى الآن، وأريد الإنجاب، فما هو العلاج المناسب لحالتي؟ وكم يجب أن يستمر لحدوث حمل بإذن الله؟ هل حدوث حمل صعب حاليا؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Eman حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

تكيس المبايض حالة تعاني منها العديد من النساء والفتيات، وينتج ذلك غالبا عن زيادة الوزن وحبوب diabex xr1000 هي حبوب ميتفورمن ممتد المفعول، ويكفي تناول حبة واحدة في اليوم لمدة 6 شهور، وفي تلك الفترة يجب العمل على إنقاص الوزن من خلال حمية الصيام المتقطع وحمية البحر المتوسط.

والصيام المتقطع معناه تناول وجبة العشاء في السابعة مساء، وتناول وجبة الإفطار في العاشرة أو الحادية عشرة صباحا اليوم التالي، وبالتالي يمكن الصيام من 15 إلى 16 ساعة ومسموح بشرب الماء والمشروبات الساخنة الخالية من السكر في تلك المدة الزمنية، وبالتالي سوف يضطر الجسم إلى الحصول على الطاقة من المخزون الدهني فيقل الوزن.

والحمية الثانية المتوفقة مع حمية الصيام المتقطع هي حمية البحر المتوسط الخالية من السكر والقليل من النشويات، وبالتالي يمكنك إنقاص أكثر من 10 إلى 15 كجم في 6 شهور، ويفضل في تلك الأثناء تناول حبوب منع الحمل ليس بغرض منعه، ولكن من أجل إيقاف التكيس، وعلاج الأكياس الوظيفية، وإعادة بناء بطانة الرحم.

ويفضل في تلك الفترة عمل تحليل هرمونات مثل -DHEA -- FSH - LH -- PROLACTIN- TSH- ESTROGEN -TESTOSTERONE ثانى أيام الدورة ثم إجراء فحص هرمون PROGESTERONE في اليوم الـ21 من بداية الدورة وعمل سونار على الرحم والمبايض، وعرض نتائج التحاليل والسونار على الطبيبة المعالجة لتقييم الموقف.

مع ضرورة تناول مشروب أعشاب البردقوش والمرمرية، وتناول الفواكه والخضروات وحليب الصويا أو كبسولات فيتو صويا، وتناول كبسولات Total fertility، وكبسولات أوميجا وحبوب Ferose F التي تحتوي على الحديد وعلى فوليك أسيد لتقوية الدم وللتحضير للحمل -إن شاء الله-.

حفظك الله من كل مكروه وسوء ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً