الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد نصحكم وإرشادكم لأفضل دواء لعلاج جرثومة المعدة.
رقم الإستشارة: 2487167

925 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أنا مصاب بمرض في المعدة، وهو ميكروبات، وقد وصف لي الطبيب منذ حوالي خمسة أشهر بعض الأدوية منها (فلاجيل، وكلاموكسيل) وتعاطيت الأدوية كلها فتحسنت قليلا، ولكني لم أشف تماما.

ومنذ أربعة أيام اشتريت من الصيدلية (دواء لاموكسيل) فأريد أن أستشيركم فيه، وأطلب منكم أن تصفوا لي أنجح دواء لجرثومة المعدة (Helicobacter pylori).

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد العزيز حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يوجد الآن في الأسواق دواء جديد يسمى (pylera) يتم تناوله ثلاث كبسولات سويا كل 6 ساعات لمدة 10 أيام، حيث تحتوي علبة الدواء على 120 كبسولة، وهو دواء فعال في علاج جرثومة المعدة، أما الأدوية التقليدية وتسمى بالعلاج الثلاثي لجرثومة المعدة فهي عبارة عن نوعين من المضادات الحيوية مع دواء مضاد للحموضة، حيث يتم تناول (klacid 500 mg) مرتين في اليوم لمدة أسبوع، ثم يتم تناول (amoxicillin 1 gm) مرتين في اليوم لمدة أسبوع، ويتم تناول (esmoprazole 40 mg) معهما مرتين في اليوم لمدة شهر من البداية، ويمكن استبدال (amoxicillin) بحبوب فلاجيل 500 مج مرتين في اليوم لمدة أسبوع، ويعاد تحليل الجرثومة بعد 4 أسابيع من انتهاء العلاج؛ للتأكد من القضاء عليها.

وللمساعدة في العلاج يمكنك تناول الزبادي اليوناني (Greek style yogurt)، وتناول ماء مضاف له ملعقة خل تفاح أورجانك على لتر ماء، ويمكن تناول براعم بروكلي، وتقسيم الوجبات إلى وجبات خفيفة ومتكررة، وتجنب المقليات والزيوت، واللحوم المصنعة والتوابل الحارة، وتجنب النوم مباشرة بعد وجبة العشاء.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً