الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي أسباب عدم نجاح التلقيح الصناعي؟
رقم الإستشارة: 2488994

1012 0 0

السؤال

السلام عليكم.

متزوج منذ 6 سنوات، لدينا طفل عمره 3 سنوات عن طريق التلقيح الصناعي، وأجرينا خلال العام والنصف الماضي عمليتي تلقيح صناعي، وهذا الشهر أجرينا الحقن المجهري، ولم تنجح العملية.

علما أن زوجتي تعاني من التكيس وعدم انتظام الدورة، وأنا أعاني من لزوجة في السائل المنوي.

نفسيتنا تعبانة جدا، وزوجتي متأثرة جدا، ولا نعرف إلى أين نتوجه، أم نأجل الموضوع قليلا؟ نتمنى العون من الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نقدر مشاعركما المتوترة بسبب تأخر الحمل والإنجاب، ولكن لا يصح أن يصبح ذلك الأمر محور الكون، فقليل من الصبر والرضا يساعد كثيرا في ضبط الهرمونات، ولكما أن تستعينا على ذلك بصلاة النافلة ولو ثلاث ركعات الوتر قبل النوم مع الدعاء، فهذا مما يطمئن النفس، ولديكما الكثير لتفعلانه سويا ويشعركما بالسعادة، فلا تجعلا هذا الأمر من المنغصات بل فرصة لتظهرا لبعضكما الترابط والحب، ولا ذنب لأحد في هذا التأخير، وهو خير ومنة من الله لا نعلمها، والمهم الرضا بالقضاء والقدر، وهذا شعبة من شعب الإيمان.

ولكما التوقف تماما عن إجراء أي تلقيح صناعي في الشهور القادمة وحتى عام قادم، وللزوجة العمل على إنقاص الوزن، حيث أن تكيس المبايض ليس صورة السونار وحسب، بل متلازمة تشمل اضطراب الدورة الشهرية، وظهور شعر في أماكن غير مرغوب فيها في الصدر والوجه والذقن، وظهور حبوب في الوجه، وتساقط في الشعر، وكسل وظائف الغدة الدرقية وارتفاع هرمون الحليب.

وكما قلنا لكم في الاستشارة السابقة فإن إنقاص الوزن من خلال حمية الصيام المتقطع -عشاء في السادسة مساء والإفطار في العاشرة من صباح اليوم التالي-، مع السماح بالمشروبات الساخنة بدون سكر وكذلك شرب الماء، بالإضافة إلى حمية البحر المتوسط التي تشمل صفر سكر وقريب من الصفر من المخبوزات، مع الإكثار من الخضروات الورقية والحبوب، وممارسة الرياضة مثل نط الحبل في الغرفة نموذجا جيدا للرياضة المنزلية.

مع أهمية تناول حبوب جلوكوفاج 500 مج مرتين في اليوم لعدة شهور، وتناول الأعشاب الطبيعية مثل: المرامية والبردقوش والقرفة، مع أهمية ضبط مستوى الهيموجلوبين في تحليل صورة الدم cbc وضبط فيتامين D وفوليك أسيد وفيتامين B12، والتغذية الجيدة، وبعد 6 شهور إلى عام كامل، وفي حال عدم حدوث حمل يمكن العودة إلى تنشيط المبايض والتلقيح الصناعي.

ندعو الله لكما بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً