الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

عمري 15 سنة، فكم من الممكن أن يزداد طولي؟
رقم الإستشارة: 2491320

1550 0 0

السؤال

السلام عليكم.

سؤالي من باب الفضول؛ أبلغ من العمر 15 سنة و 5 أشهر، وطولي 180 سم، وأريد أن أعرف كم يمكن أن أزداد في الطول؟ وهل يمكن أن أصل إلى 190 سم؟

السؤال الثاني: هل تنصحونني برياضة رفع الأثقال كونها تقوي العظام وتضمن الوصول لأقصى طول ممكن؟

وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما شاء الله تبارك الرحمن، من الواضح أن لديك طفرة في الطول، ومازال لديك 5 إلى 6 سنوات حتى بلوغك 21 سنة، حيث يزيد فيهن الطول 5 سم كل عام -إن شاء الله-، وقد يصل طولك إلى ما بين 190 إلى 200 سم وربما أطول من ذلك -بحول الله وقوته-، ويمكنك استثمار هذا الطول في ممارسة رياضة كرة السلة أو الكرة الطائرة أو ألعاب القوى، مثل: الوثب، ورمي الجلة، وغير ذلك.

وعموما كل أنواع الرياضة سواء رفع الأثقال أو غيرها تحتاج إلى بنية قوية وإلى تدريب مكثف وإلى عضلات قوية، وعليك التركيز الآن على صحتك العامة، وعلى ضبط مستوى فيتامين D، وفيتامين B12، وضبط تحليل الدم، ونسبة الهيموجلوبين CBC، والنوم الجيد، والتدريب في صالات الجم لاكتساب المزيد من العضلات حتى يتبين لك نوع الرياضة المحببة إلى نفسك، مع الاهتمام بالدراسة؛ لأنها تمثل الهدف الأساسي في الحياة.

مع الاهتمام والالتزام بالصلاة على وقتها، وبر الوالدين، وورد القرآن والأذكار؛ لأن هذا هو الهدف الأساسي من خلق الناس، قال تعالى: (وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون) صدق الله العظيم.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً