الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل للهبات الساخنة في جسمي علاقة بإزالة المبيض؟
رقم الإستشارة: 2494716

316 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة متزوجة عمري 29 سنة، وخضعت في صغري إلى عملية جراحية لاستئصال كيس على المبيض، بعمر 16 سنة، وفي وقت العملية تبين وجود غرغرينا والتفاف أنبوب فالوب حول المبيض والكيس، اضطر الطبيب إلى إزالة المبيض الأيمن مع الأنبوب، -والحمدلله- تزوجت وأنجبت ثلاث بنات، ودورتي الشهرية كانت منتظمة حتى الشهر الماضي، ثم أصبحت غير منتظمة، ونزلت تقريبًا ثلاث مرات خلال شهر ونصف.

أجريت الفحوصات للهرمونات والنتائج جيدة، ما عدا هرمون الحليب كان مرتفعًا قليلًا عن المعدل الطبيعي، وأنا مرضع حاليًا، وأعاني من هبات ساخنة في جسمي تستمر لمدة ربع ساعة، سؤالي: هل هناك علاقة بين انقطاع الطمث المبكر وما أعانيه بسبب وجود مبيض واحد؟

شكرًا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمة الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المستبعد جدًا أن تكون لتلك الهبات علاقة بوجود مبيض واحد، ويمكنك الاطمئنان من خلال فحص مخزون البويضات AMH، ومن الواضح أن عملية استئصال المبيض الأيمن والتي تمت قبل الزواج لم تمنع الحمل والولادة -ولله الحمد-.

ومن المعروف أن التبويض يحدث كل شهر من مبيض مختلف، وهذا يؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية، وعدم انتظامها بعد فطام الطفل؛ لأن هرمون الحليب يمنع نزول الدورة الشهرية، مع أهمية الحفاظ على الوزن المثالي والذي يساوي أول رقمين من الطول، فإذا كان طولك 160 سم، فالوزن المثالي لك ما بين 55 إلى 60 كجم، حيث إن أحد أهم أسباب اضطراب الدورة الشهرية هو الوزن الزائد والسمنة.

وندعو الله لك بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً