الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب تكرار الإجهاض
رقم الإستشارة: 2498943

497 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أنا متزوجة، ولدي أطفال، لكني بعد عمر الثلاثين كلما حاولت الحمل يحدث إجهاض، وعندما حدث الإجهاض مرتين متتاليتين، عملت فحص تخثر الدم، وكانت هناك نسبة تخثر.

أخذت حقنة كلكسان، وتم الحمل، وولدت ولادة طبيعية، وبعدها حملت، وحدث إجهاض، حتى مع حقنة الكلكسان لم يتم الحمل، حيث حملت مرتين، ولم يكن يوجد نبض، وفي المرة الثالثة وصلت إلى ثلاثة شهور وتوقف النبض.

بعدها راجعت عند طبيبة أخرى، وقالت: يجب علي أن أتناول الفولات، وأترك فولك أسيد، مع الاستمرار على حقن كلكسان 40 بدل 60، فأرسلت إليكم للاستفسار قبل الحمل.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم محمد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب التريث بين كل إجهاض وآخر مدة لا تقل عن 6 شهور، خصوصاً مع الإجهاض المتكرر، فهناك أسباب كثيرة يجب البحث عنها، ومنها: كما توقعت الطبيبة وجود طفرة جينية تسمى MTHFR، حيث يعاني مرضى هذه الطفرة الجينية من عدم القدرة على امتصاص الفوليك أسيد، وباقي فيتامينات B المركب، بسبب عدم إنتاج أنزيم يسمى 5-MTHF، وهو خاص بتحويل هذه الفيتامينات إلى صورة تستطيع الخلايا التعرف عليها، وامتصاصها، والاستفادة منها؛ مما يؤدي إلى مضاعفات نقص هذه الفيتامينات، وإلى الإجهاض المتكرر عند السيدات، بسبب ارتفاع تخثر الدم، بسبب عدم قدرة الجسم على تحويل الفوليك أسيد إلى ميثل فوليت.

وعند تشخيص وجود تلك الطفرة، يمكنك تناول ميثيل فوليت Methylfolate، وإيقاف الفوليك أسيد، وهناك منتجات تحتوي على الإنزيم 5MTHF، بإمكانك الحصول عليها من الإنترنت بدون وصفة طبية؛ وذلك لأهمية تحويل فوليك أسيد الموجود في الطعام إلى مادة نشطة، يتعرف عليها الجسم، وبالطبع في حال وجود ميثيل فوليت، فهذا أمر جيد.

ومن المهم خفض كميات فوليك أسيد في الطعام، والاعتماد على حليب الماعز بديلاً لحليب الأبقار، مع الإكثار من تناول الفواكه والخضروات، والتي تحتوي على فيتامين C وفيتامين A، كما يفضل تناول حبوب فيتامين D3، وكبسولات probiotic، وهي كبسولات بكتيريا نافعة تساعد في الهضم، وتكوين فيتامين B المركب في الجهاز الهضمي، والمتابعة مع الطبيب المعالج، ومن الواضح أنه طبيب حاذق، فعليك الاعتماد عليه، والثقة فيه -بعد الله سبحانه وتعالى-.

وهناك أسباب أخرى كثيرة للإجهاض المتكرر، منها: أمراض الفيروسات، مثل: CMV، وكذلك مرض Toxoplasmosis، من الأمراض التي تؤدي إلى الإجهاض، بالإضافة إلى الالتهابات المزمنة في الحوض والفرج.

ولذلك يجب المتابعة مع الطبيبة المعالجة، وفحص هرمونات الغدة النخامية، وهرمونات المبايض، وهرمونات الغدة الدرقية، حيث إن الكسل في وظائف الغدة الدرقية يؤدي إلى الإجهاض، وفحص الأجسام المضادة لمرض الفيروسات CMV، والمرض المتعلق بالقطط Toxoplasmosis، ومتابعة المبايض والرحم بالسونار؛ لمعرفة حالة المبايض، وهل هناك تكيس في المبايض من عدمه؟

وندعو الله لك بالصحة والعافية والسلامة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً